رواية نوع من الحب - ‏الجزء ‏الخامس

رواية نوع من الحب الجزء الخامس - للكاتبة حنان حسن - ستجد الرواية كاملة على المدونة - قراءة ممتعة. قصص,روايات,رواية,قصة,حنان حسن

رواية نوع من الحب الجزء الخامس 

للكاتبة/حنان حسن 


بعدما ما وصلت لغاية باب القسم

خوفت ادخل

 لان مكنش معايا اي ورق رسمي

 ولااثباتات رسمية 
علي كلامي

وكمان منظري ساعتها

 كان ممكن يدخلني القسم

 لكن ميخرجنيش تاني

وبالرغم من كل ده

 كنت  عايزة ادخل عشان احاول ارجع العيال 

لغاية ما افتكرت (حماية)

 الراجل الي شوفتة في الفيلا

وافتكرت انة اداني فلوس

  وعرض عليا المساعدة

ايوه ده كمان اداني رقمة

 وانا اخدت الورقة الي فيها الرقم بالفلوس

 وحطيتها في صدري

وبصيت للجلابية القذرة الي هما لبسهوالي 

وقلت...
 يلهوي... لا تكون الورقة راحت؟ 
 لما بدلولي الهدوم؟ 


للكاتبة حنان حسن



وبسرعة حطيت ايدي في صدري 

وقلبي كان  بيرتجف

 من القلق 

لا تكون الورقة
 راحت

وفضلت افتش في صدري

واخيرررا
 لقيت الورقة


الحمد لله الورقة  مازالت موجوده

 في صدري بالفلوس

يظهر انهم... بدلوا الملابس الخارجية فقط

لانهم لو كانوا
 لمسوا الملابس الداخلية 

كانوا هيلاقوا الفلوس ورقم الموبيل

و فضلت احمد ربنا

 وروحت بسرعة علي اقرب كشك.... 

 فيه موبيل 

ودفعت للراجل صاحب الكشك
  فلوس عشان 

عشان اعمل مكالمة

واتصلت بحماية

وفضلت ادعي ربنا انه يرد عليا 

وميطلعش الرقم غلط

وشوية... 

وسمعت صوتة

بيقول.. الووو

قلت.. الووو ايوه يا حماية

قال... مين معايا

قلت.. انا مريم

 الي كنت قابلتني في فيلا عالية هانم 

بامارة ما اديتني رقم الموبيل بتاعك... وفلوس

وقلتلي

 لو احتجتي لحاجة رني عليا

قال.. ايوه... ايوه افتكرتك

عاملة ايه يا مريم

قلت... انا في كرب

 وواقعة في مصيبة
 سودة
 ومحتجالك يا حماية


للكاتبة حنان حسن


قال.. خير ايه الي حصل

قلت... اخدوا مني ولادي
 واختفوا من الفيلا

 وانا مش عارفة اروح فين 
ولا اعمل ايه

 عشان ارجع العيال

ابوس ايدك
 تساعدني

رد حماية

وقال... انتي فين
 دلوقتي يا مريم؟ 


قلت....انا في الشارع

 بس معرفش فين العنوان بالظبط

 انا بكلمك من كشك سجاير صغير

قال... طيب انا مسافة السكة 
وهكون عندك


 ادي الموبيل لصاحب الكشك
 عشان اعرف منه العنوان بالظبط

قلت.. حاضر

وبالفعل اخد حماية
 العنوان
 وقالي... 

متتحركيش من مكانك
وفضلت منتظرة كتير اوي

شوية اقعد علي الرصيف.... 

وشوية اشتري حاجة من صاحب الكشك

 عشان ميطردنيش من ادام الكشك

 وبعد فترة... 

 لقيت عربية فارهة وقفت ادامي

وببص علي الراجل الي بيسوقها

 لقيتة... ( حماية) 

ولقيتة بيشاورلي
 وبيقولي.. اركبي

ركبت... وقعدت جنبة وانا خايفة
 لا هدومي توسخ العربية

وفضل حماية ساكت طول الطريق

وانا فضلت ابص علي السكة
 بدون ما اتكلم

ومسالتوش حتي احنا رايحين فين

وبعد اكتر من ساعة

وقف حماية العربية

وبعدها
قالي... انزلي


للكاتبة حنان حسن


وبالفعل نزلت من العربية 

ولقيتني واقفة ادام فيلا فخمة جدا

بصيت لحماية 

وكنت عايزة اسالة

احنا فين هنا؟ 

لكن.... لقيتة بيشاورلي
عشان 
ادخل  الفيلا


وبالفعل دخلت

 بدون اي نقاش

 لان حماية كان هو الامل الوحيد ليا

 عشان ارجع العيال

 ومكنتش عايزاه يزعل مني
 ولا يقلب عليا

المهم دخلت معاه للفيلا

واخدني من ايدي

ودخلنا لغرفة 

فيها انترية ومكتب 

 
 
ولقيتة بعد ما دخلني قفل الباب

وقعد علي كرسي 
ورا المكتب

وفضل يبصلي شوية

وبعدين
قالي...

 اقعدي يا مريم

سمعت الكلام
 وقعدت
ادامة علي الكرسي

ولقيتة بيقولي

انتي ايه حكايتك بالظبط يا مريم؟ 

قلت.. اخدوا مني العيال

 زي منتا قلتلي
 يا حماية

رد حماية
وقالي
لا انا مش بسال
 علي الي حصلك بعد ما سيبتك

انا عايز اعرف انتي مين؟ 


للكاتبة حنان حسن


 وايه حكايتك بالظبط؟ 

بصيتلة بحزن 

وقلت.. 
انا حكايتي طويلة

 ومليانة هم... 
و مرار
 ومش عايزة اصدعك بيها

رد حمايه

وقال.. بالعكس

 انا عايز اعرف حكايتك بالتفصيل

 عشان اقدر اساعدك

قلت.. بجد انت ممكن تساعدني
 اني ارجع عيالي؟ 

قال...ايوه ممكن

 لو قولتيلي حكايتك ايه بصراحة
 ومن غير كدب

ساعتها ممكن الاقي طريقة
 ارجعلك بيها عيالك

قلت... حاضر

 انا هقولك علي حكايتي كلها

وبالفعل... 

بدات احكي 
لحماية علي قصتي كلها

من يوم ما جيت مع ابويا للخرابة

 لغاية ما علاء وزوجتة عالية 
اخدوا العيال


وبعد ما خلصت حكايتي

لقيت حماية 

فضل باصصلي... 
وسرح شوية

 وبعدين قالي... 

انتي بتقولي
 ان ابوكي مات فقير
 في الخرابة؟ 


قلت... ايوه

وسالني

قال.. طيب وانتي متعرفيش كان بيشتغل ايه؟ 

ولا تعرفي مكان اهل ابوكي؟ 

قلت.. ابويا مكنش له حد غيري

وانا كنت كل اهلة

بصلي حماية بشفقة وعطف شديدين

وسالني

قال.. فاكره اخر كلام بينك وبين ابوكي؟ 

قلت... ايوه


للكاتبة حنان حسن


كان بيوصيني اخد بالي من نفسي
لاني ساعتها كنت طفلة صغيرة

وكان شايل همي

 لدرجة انه كان خايف عليا
 من البرد الي هفضل فيه لوحدي
 بعد موتة

ووصاني مسيبش البلطوا بتاعة من ايدي مهما حصل

وسالني حماية

قال... بلطوا ايه؟ 

قلت.. ده بلطوا كان ابويا لابسة
 يوم ما هربنا من بلدنا

وفضل معاه
 وكان بيغطيني بيه من البرد
و قبل ما يموت

وصاني مفرطش في البلطوا ابدا

رد حماية

وسالني
قال.. وفين البلطوا ده؟ 

قلت.. انا عملت بوصية ابويا 

وفضلت محتفظة
 بالبلطوا

 طول منا كنت عايشة مع صباح


  زي ما ابويا قالي


 بس سيبتة عند صباح

 يوم ما روحت الفيلا
وسالني
قال.. يعني البلطوا دلوقتي في بيت صباح؟ 
قلت... ايوه

بص حماية
 للسقف

 وفضل يفكر شوية

وبعدين سابني وخرج

وغاب شوية

وبعدين رجع باكل وعصير

وطلب مني اني اكل لغاية ما اشبع

وبالفعل... 
اكلت لقمتين

وقلتلة الحمد لله
 شبعت

ابتسم حماية

ولقيتة قالي

انتي عايزة بنتك ترجعلك تاني؟ 

قلت... ايوه انا عايزة بنتي 

والواد الي الغلبان الي انا رضعته كمان

ومش عايزه حد يعمل فيهم حاجة وحشة

رد حماية
 وقالي
يبقي تسمعي كلامي

وتنفذي كل الي هقولك عليه

قلت... حاضر

اي حاجة هتقولي عليها هنفذها 
بس ارجع العيال

قال.. 
مبدئيا.... 

لازم تعرفي ان علاء زمانه هرب العيال مع زوجتة

 وممكن يكون سفرهم بعيد


للكاتبة حنان حسن


 لاني بعد محاولات مضنية
عرفت مكان علاء

لكن مقدرتش اعرف مكان زوجتة
 عالية هانم
 الي اختفت مع  العيال




وعشان كده

 مسالة اننا نرجع العيال دي هتاخد وقت شوية 

لانها هتحتاج تخطيط

 ولازم نعمل لفة كبيرة

 عشان ولادك يرجعولك تاني

اتصدمت.... 
بعد ما سمعت كلام حماية

ولطمت علي وشي 

وقلت...

يا يلهوي 
يعني افهم من كلامك
 ده 
انهم خدوا ولادي وسافروا؟ 

يعني ممكن مشوفهمش تاني؟ 

رد حماية 

 وقالي... 

مين قال ان ولادك راحوا؟ 

 ومش هتشوفيهم تاني؟ 


 انا قولت الموضوع صعب 

لكن مش مستحيل

وقلت كمان اني ممكن اجيبلك العيال

 لكن الموضوع هياخد شوية وقت 

قلت.. ماشي 

ياخد زي ما ياخد 

المهم العيال يرجعولي

رد حماية 
وقال.. 

يبقي لازم تساعديني

والي هقولك عليه
تنفذية

 بالحرف الواحد


قلت.. حاضر

 اؤمرني وانا انفذ



قال.. طيب اقعدي بقي واسمعيني كويس

وبدء حماية

يشرح فكرتة

قال... 
واضح ان صباح اتفقت مع علاء وزوجتة


 عشان يسرقوا عيالك
 منك 

و اكيد طبعا

صباح قبلت انها تساعدهم  في مقابل مادي


يعني اكيد اخدت منهم فلوس


وعشان نجيب
 العيال

لازم نتبع الحيلة 



ونعمل تمثيلية صغيرة

نقدر من خلالها نخلي صباح

 توصل معلومات لعلاء ومراتة

انك بقيتي (مليونيرة) 
وساعتها علاء

هيطمع...
 وهيجي يساومك بالعيال
عشان ياخد الملايين الي ورثتيهم
وبمجرد ما علاء يبلع الطعم
هيظهر العيال

وبمجرد ما هنعرف 
مكان العيال

انا ساعتها هاخدهم منه
وارجعلك العيال بالقوة

وسالتة

قلت.. تقصد اننا هنعمل تمثيلية الثروة دي

 عشان نستدرج علاء

 لغاية ما نعرف منه طريق العيال؟ 

رد حماية


للكاتبة حنان حسن


وقال... بالظبط كده

قلت.. ومين الي قالك انه هيهتم... 
ولا هيطمع
اصلا؟ 

قال.... اولا 
علاء اصلا شخصية زبالة... وانتهازي

 ويبيع ابوه في مقابل المصلحة.... والفلوس

يعني... لازم هيهتم

وخصوصا انه عارف
 انك لوحدك..... 
وملكيش حد

 لاني طبعا مش هظهر في الصورة معاكي
ولا هيعرف بوجودي معاكي اصلا

وكمان هو عنده ورقة الضغط
الي هي( العيال) 

 الي هيقدر يضغط بيها عليكي

 عشان ياخد الملايين

 الي هيبقي فاهم انك ورثتيها

وعشان كده

انتي لازم تساعديني

 و لازم تتقني دورك كويس اوي 


لو كنتي عايزة ولادك يرجعوا

قلت.. لا بصراحة انا مش فاهمة حاجة

ازاي هنقدر نقنعة
 اني بقيت مليونيرة اصلا؟ 
هو انا عندي عشة ابات فيها  اصلا

ممكن توضح اكتر

قال... مش مهم تفهمي دلوقتي 

اهم حاجة لازم  تتعمل دلوقتي

 هي اننا نوصل لعلاء عن طريق صباح انك ورثتي... 

و بقيتي امراة ثرية وبتمتلكي الملايين

قلت.. ايوه بس ازاي؟ 

دي صباح اكتر واحده عارفة... 
 ومتاكده 
اني مليش لا اب... 
ولا ام

 ولا عندي حد اورثة

رد حماية 

وقال

لكن طبعا صباح عارفة

ان ابوكي وصاكي علي البلطوا

قلت... ايوه فعلا صباح عارفة 

بموضوع البالطوا ده

قال... تمام

احنا هنقول انك لقيتي
الكنز الي ورثتية
 في البلطوا

بصيتلة بتعجب
وسالتة
قلت... كنز في البلطوا؟ 

ده مفيش عيل صغير ممكن يصدق الكلام ده

رد حماية
قائلا
ملكيش انتي دعوه بس
بموضوع الاقناع ده

سيبية عليا
وانا هعرف اقنعهم ازاي


المهم دلوقتي... 

انتي هتروحي لبيت صباح

 وهتجيبي البالطوا بتاعك

قلت... لا انا مقدرش اروح بيت صباح
 تاني

لان جوزها اخر مره ضربني

رد حماية

وقال.. متخافيش

منا هبعت معاكي راجل من رجالتي

 علي انه امين شرطة

وساعتها لا صباح ولا جوزها
 هيقدروا يقربوا منك

قلت... ماشي

 وبعد ما ناخد البلطوا
هيحصل ايه... 
بعد كده؟ 

رد حماية 
وقال...
 بعدها هنقول ان ابوكي ترك ليكي ثروة في البلطوا

قلت... يسلام وهما هيصدقوا بالبساطة دي

رد حماية
وقال... 
وقال... سيبيلي انا الموضوع ده


للكاتبة حنان حسن


قلت... ايوه منا لازم افهم انت هتقولهم ايه عشان كلامنا  يبقي واحد
رد حماية
وقال.. 
 انا هسرد لهم قصة خياليه

تخليهم غصب عنهم يصدقوا

قلت... طيب منتا لازم تفهمني هتقولهم ايه

رد حماية
وقال... 
انا مش هكتفي
 بالكلام الي هتقولة صباح لعلاء فقط

انا كمان  هبعت ناس
لعلاء
ياكدولة ان ابوكي كان بيمتلك ثروة


وهطلب من الناس  الي هبعتهملة

انهم يفهموه انك عرفتي بامر الثروة دي

 وحصلتي عليها 

وبقيتي بتمتلكي ثروة طائلة


وسالتة
قلت.. والمفروض الثروة دي جاتني ازاي؟ 

رد حماية
 وقال

هنقول انك لقيتي 
الثروة دي  بالصدفة في البلطوا
 بتاع ابوكي

بصيتلة بتعجب

وقلت.. وتيجي ازاي الحكاية دي

قال... منا قلتلك اننا هنختلق قصة وهمية

وهنقول... 

ان ابوكي كان قاتل ماجور  
وحرامي في نفس الوقت

قلت.. يعني ايه قاتل ماجور؟ 

قال.. يعني قاتل ومجرم

 الناس بتاجره بالفلوس

 عشان يقتل لحساب ناس تانية

قلت.. وبعدين؟ 

قال.. هنقول ان ابوكي في اخر عملية عملها..

كان في راجل ماجره عشان يقتل مدير بنك

 و يسرق الخزنة الي في بيتة

ولماابوكي قتل مدير البنك 
و سرق الخزنة

مكنش يعرف ان الخزنة فيها ماس والماظ

وكان مفروض يسلم الي في الخزنة

وياخد اجرتة

لكن لما اكتشف موضوع الماس 
فكر ياخده لنفسة
 ويهرب بيه

وبدل ما ييسلم الماس وياخد اجرتة
زي ما كان متفق مع العميل


طمع في كيس الماس
الي كان يقدر بملايين
 الدولارات 

وهرب... ومعاه بنته 

الي هي انتي طبعا

وعشان كده 

وصاكي علي البلطوا

قلت... لكن صباح عارفة ان  ابويا مات فقير


للكاتبة حنان حسن


 في الخرابة 
 ووسط الزبالة

يعني لو كان معاه الماس ده 
ازاي كان هيموت فقير؟ 

رد حماية
 وقال

عادي 
هنقول انه كان متداري عن عيون البوليس

 لغاية الدنيا ما تهدي

 وصاحب الماسات يبطل بحث عنها

وكان فاكر انه هيقدر يبيعها بعدين 

لكن القدر ما امهلوش
وعمره  كان قصير

 ومات
 وساب الماسات في البلطوا 

وانتي عرفتي سر الماسات متاخر
واخدتيها بعد كده وبقيتي غنية

قلت... علي العموم شوف انت عايزني اعمل ايه وانا هنفذ 

قال...تمام
 اتفضلي دلوقتي

روحي هاتي البلطوا من صباح وبعدها

انا هلبسك واجهزك
انك تبقي هانم

بحيث لما علاء يشوفك

 يصدق انك بقيتي غنية

قلت.. حاضر



وبالفعل... روحت لصباح وجيبت البلطوا

واستغربت صباح اني مسالتش 
عن العيال 

وكل الي كان هامنني 
هو البلطوا

وبعدها 
فضل حماية يعلمني.... ويدربني 

علي اني ابقي واحده ست ثرية 

اصبحت من الطبقات الراقية

وعلمني
اتكلم ازاي 
واتعامل ازاي

وكمان علمني السواقة

 عشان ارسم الدور صح علي علاء

وفي مسافة كام اسبوع
من الاهتمام والتدريب واللبس
كنت بقيت  واحده ليدي زي القمر

 بشوية اللبس
 الي جابهملي حماية

وبالعيشة النضيفة الي عيشتها في الفيلا

والاكل النضيف


للكاتبة حنان حسن


بصراحة معرفش حماية كان جايب الفلوس دي كلها منين

وانا مكنتش بسالة

لاني كنت عارفة ماضية القذر 
وكنت عارفة انه معاه فلوس من عمليات
مشبوهة سابقة

لكن الي كان محيرني
هو حماية نفسة

وكنت ديما بسال نفسي

واقول... 

ياتري هو فعلا انسان طيب اوي كده

 وواقف جنبي لله وتعالي
 وبيساعدني لوجه الله
فعلا؟ 
 ولا عايز مني حاجة؟ 

لكن هيعوز مني ايه؟ 

دنا اغلب من الغلب

وبصراحة موقفة الشهم معايا 
خلاني اعجب بيه 
اوي 
وكنت يوم عن يوم بتعلق بيه واتمني يفضل معايا والمهمة متخلصش عشان افضل مع حماية

وكنت كتير بتمني
 ياخد باله مني

 ومن اهتمامي بيه

لكن كان واضح

 انه  كان في دنيا تانية خالص

وكنت بقول لنفسي

انتي ليه طماعة اوي كده؟

مش تحمدي ربنا 
انه قريب منك
 وعارفة تشوفيه وتكلمية؟


مش مهم ياخد باله 
مني

 ولا حتي عايزاه يحبني

 كفايه عليا ...

اني انا احبة

واشوفة ادامي كده بس

وفضلت علي الحال ده

لغاية ما في يوم

لقيت حماية

جاي بيقولي
خلاص يا مريم اخيرا
هنبدء في تنفيذ 
المهمة 

اجهزي يا مريم
قلت... اجهز لاية؟ 

قال... احنا خلاص قربنا نوصل للعيال

لاني رتبت طريقة

نستدرج بيها علاء

وظبطت حيلة
 يشوفك بيها  بعد ما
 عرف
 انك بقيتي سيدة مجتمع  غنية

قلت... 
وامتي هيتنفذ  الكلام ده؟ 

قال.. انا عرفت
 ان علاء بكره
معزوم في حفلة
مع الشلة بتاعتة

وعملت المستحيل


للكاتبة حنان حسن


 لغاية ما جيبتلك دعوة للحفلة  دي

و انتي  بقي وشطارتك ولازم 
تلفتي نظرة بالاستايل الجديد

 والعربية المهم انة ميمشيش من الحفلة
الا لما ياخد باله منك
ومن الغني الي بقيتي فيه

قلت... ماشي

قال... جهزي نفسك

بكره هتقابلية

 وانتي سيدة ثرية

وانا من دلوقتي
هشوف مكان اختفي فيه لانه اكيد هيحاول يعرف مكانك

وهيجي وراكي لغاية
 هنا
وطبعا مينفعش يشوفني

وفهمت من حماية
انة بيودعني

لانة لازم يختفي من الصورة 

فسالتة

قلت.. يعني انت هتسيبني لوحدي في الفيلا؟ 

قال... لا طبعا

انا هبقي متابعك من بعيد 
وهتابعك بالموبيل

و كمان هبقي هنا

 في اي وقت تحتاجي لوجودي جنبك

 
قلت ماشي

بصلي حماية
وقالي
مريم
قلت.. نعم

قال.. قبل ما اسيبك

عايز اطلب منك طلب

هو غريب شوية

بس مش عايزك تستغربي.... ولا تفهميني غلط

استغربت من كلامة

وسالتة

قلت... طلب ايه؟ 

قال........ 


لو عايز باقي
احداث القصة ضع عشر ملصقات مع متابعة
صفحتي الشخصية
مع تحياتي
الكاتبة
حنان حسن

التعليقات

BLOGGER: 8
  1. الله يعطيكي العافية، كتير حلو

    ردحذف
  2. اكيد انها متفكرش تحب علاء

    ردحذف
  3. روعة بجد كملي يا حنون يا عسل

    ردحذف
  4. روعة بس والنبي تنزلي جزئين

    ردحذف
  5. إن علاء لو طلب يتجوزها توافق عليه صح ياحنون

    ردحذف
  6. ياريت تنزلي جزء تاني

    ردحذف

الاسم

رواية ابقى معي (stay with me),7,رواية أحاسيس ممنوعة,8,رواية إحتياج أنثى,12,رواية أحضان ممنوعة,12,رواية أحضنيني,12,رواية أحيا بأنفاسك,10,رواية إغتصاب في الحلال,8,رواية أغرب رغبة,10,رواية البعض يفضلونها ساخنة,12,رواية الرغبة قبل الحب احيانا,4,رواية العشق المسموم,10,رواية المطلقة و البواب,8,رواية إمرأة لعوب,12,رواية أنفاس ساخنة,10,رواية بت شمال,10,رواية بنت ليل,10,رواية جواز عرفي,10,رواية خلف أسوار الخرابة,6,رواية دعارة مشروعة,6,رواية رغبة شرسة,9,رواية زفافي على مريض إيدز,7,رواية زواج متعة,7,رواية زواج مع إيقاف التنفيذ,5,رواية زوجة للإيجار,12,رواية شبة أنثى,12,رواية عشقتك رغما عنك,11,رواية علاقة ساخنة,9,رواية فضيحة بالدور الأرضي,5,رواية فعل فاضح,12,رواية قادر و فاجر,1,رواية لازم قبل الدخلة,6,رواية ليلة زفاف زوجي,10,رواية ليلة زفافي على أخي,10,رواية مجنون سارة,12,رواية مذكرات راقصة محترمة,5,رواية مطلوب عانس,12,رواية مطلوب مساعد قاتل,4,رواية نبض ميت,12,رواية نصف عذراء,7,رواية نوع من الحب,12,قصص و روايات,366,
rtl
item
حنان حسن - كاتبة روائية: رواية نوع من الحب - ‏الجزء ‏الخامس
رواية نوع من الحب - ‏الجزء ‏الخامس
رواية نوع من الحب الجزء الخامس - للكاتبة حنان حسن - ستجد الرواية كاملة على المدونة - قراءة ممتعة. قصص,روايات,رواية,قصة,حنان حسن
https://lh3.googleusercontent.com/-lr9WB751Gfk/YGNZRfilZGI/AAAAAAAADS0/bXnJeU4ycvAiul25KuIffWE4jDmRtUtigCLcBGAsYHQ/s16000/1617123627582719-0.png
https://lh3.googleusercontent.com/-lr9WB751Gfk/YGNZRfilZGI/AAAAAAAADS0/bXnJeU4ycvAiul25KuIffWE4jDmRtUtigCLcBGAsYHQ/s72-c/1617123627582719-0.png
حنان حسن - كاتبة روائية
https://www.hananstory.com/2021/03/blog-post_30.html
https://www.hananstory.com/
https://www.hananstory.com/
https://www.hananstory.com/2021/03/blog-post_30.html
true
3044855969157461923
UTF-8
تم تحميل جميع المنشورات لا توجد منشورات إظهار الكل اقرأ المزيد رد إلغاء الرد مسح بواسطة الرئيسية الصفحات المنشورات اظهار الكل مرشحه لك التصنيف الارشيف SEARCH كل المنشورات لا يوجد منشور مطابق لطلبك Back Home الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت احد إثنين ثلاثاء اربعاء خميس جمعة سبت يناير فبراير مارس إبريل مايو يونيو يوليو اغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر يناير فبراير مارس ابريل مايو يونيو يوليو اغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر الآن منذ دقيقة $$1$$ minutes ago منذ ساعة واحدة $$1$$ hours ago امس $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago منذ اكثر من 5 اسابيع متابعين متابعة هذا المحتوى للعضويات المميزه الخطوة الأولى: شارك المحتوى على وسائل التواصل الإجتماعي الخطوة الثانية: اضغط على اللينك على شبكات تواصلك انسخ الكود بالكامل اختر الكود بالكامل تم نسخ الكود بالكامل Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy Table of Content