رواية أحضنيني - ‏الجزء ‏الثاني عشر (الأخير)

رواية أحضنيني الجزء الثاني عشر (الأخير)  للكاتبة/حنان حسن  بعدما قام الشاب الملثم بسرد قصتة سالة عم هاشم  وهو يحاول ان يشكك في ك...

رواية أحضنيني الجزء الثاني عشر (الأخير) 

للكاتبة/حنان حسن 


بعدما قام الشاب الملثم بسرد قصتة

سالة عم هاشم
 وهو يحاول ان يشكك في كل ما سمعة من ذلك الشاب الملثم

قال..واحنا ايه الي ياكدلنا

ان كلامك صدق وانك مش بتكدب؟

رد الشاب ..وهو يزيل عن وجهة ذلك القناع

قال..عشان انا واحد من ابطال الرواية الي سردتهالكم

ولما ازاح الشاب القناع
اتفاجئت بانه( ناصر)

وسالته بدهشىة؟

قلت...ناصر؟

رد الشاب مصححا 


للكاتبة حنان حسن



قال..انا اشرف ابن عبد القادر المحامي 
يا ايمان
لكن انتحلت دور ناصر العبيط
 عشان اقدر ادخل عيلة الهواري 
وانتقم لابويا

رد عم هاشم مكدبا
قال..انت كداب
 وكل الي انت قلته محصلش

نظرت لعم هاشم وقاطعتة 
قائلة
لا يا عم هاشم
ناصر .....
اقصد( اشرف )فعلا جابلي الاوراق الي  بتثبت حقي في ميراثي انا وابويا
 واختي فيروز

وفعلا اتجوزني وحملت منه وولدت ولد

وعايزه اقولك كمان يا عم هاشم
 ان كل القصة الي سردها اشرف صحيحة 

لان ابويا كمان سردلي نفس القصة
 الي بتؤكد علي ان اشرف صادق ومش بيكدب

نظر اشرف لعم هاشم وهو يواجهة 

قال..انت عارف اني مش بكدب

وكمان عرفتني قبل ما اقلع القناع
 لانك عارفني
 وعارف صوتي
 لكن انت بتدعي انك مش عارفني 
عشان تنكر الجرائم دي كلها

 وانك انت وزوجتك 
خالة شمس قتلتوا رفاعي
 وقتلتوا جميله

وقتلتوا الهواري

لكن الجديد بقي

انك لما قتلت الهواري  

لما اكتشف بانك انت الي قتلت رفاعي
 ابنه
استوقفت اشرف في تلك اللحظة 

وسالتة؟
قلت..انت بتقول ان  هاشم هو الي قتل عمي الهواري؟

رد اشرف
 قائلا
ايوه هاشم هو الي قتل الهواري
 ورمي جثتة في الترعة


للكاتبة حنان حسن



وسالته؟
وليه هاشم قتل
 الهواري ؟
وازاي؟

رد اشرف موضحا

قال...اليوم الي حازم وقف فيه ادام رفاعي وهدده
 بانه لو متركش فكرة زواجة من ايمان
هدد انه هيقدم شهادة وفاة ناصر المزورة للنيابة 
رفاعي اتجنن وقرر يخلص من الدكتور حازم

وطلب رفاعي  يومها من عم هاشم انه يضع بسيارتة البوط (حذاء برقبة طويلة)

وطبعا هاشم لما شاف رفاعي خارج مجتنن من  الي عمله معاه 
حازم اخوه 

وشاف رفاعي  بياخد سلاحة وبيطلب البوط

فهم انه رايح يتربص بالدكتور حازم
 عشان يقتله

فا قرر هاشم انه يقتل رفاعي 
قبل ما يقتل الدكتور
وعشان تبان الموتة طبيبعية
راح اخد تعبان كوبرا
 من عند واحد اسمه بكر 
معروف عنه انه حاوي وبيحوي التعابين

ولما هاشم مشي ورا رفاعي 
شافه وهو متخفي امام الاستراحة 
التي يسكن بها حازم

فا اتي هاشم من خلف رفاعي
 وخبطة علي راسه

 ولما غاب رفاعي عن الوعي 
حمله هاشم ودخلة في برميل كبير 
ووضع معه الثعبان 
الكوبرا 
في البرميل 
وبعد ما تاكد بان الثعبان قد قام بعضة
 اخرجة من البرميل وتركة علي الارض 

لتظهر وفاته بانها بسبب لدغة ثعبان 
اثناء ما كان بيتربص باخوة وهو نايم 
 علي الارض
 التي تقع بمنطقة 
معروف بانها  تحوي  الافاعي والثعابين والعقارب 

وبالفعل  صدق الجميع بان الثعبان لدغ رفاعي بالصدفة
 اثناء تربصه باخوه

لكن الي فضح هاشم
 ان بكر الحاوي انتابه الشك في هاشم

 ومشي وراه بعدما اخذ منه الثعبان

 وشاهد الجريمة 

وذهب الحاوي للهواري وسرد له كل ما حدث 

 وطبعا الهواري راح عشان يقتل هاشم في غرفته


للكاتبة حنان حسن



 لكن هاشم اتغلب علي الهواري وقتله

 بمساعدة خالة شمس 

وقام هاشم بوضع الهواري  في عربة السباخ بعد قتله
ليلا 
والقي به في الترعة 

نظرت لخالة شوق
 وانا غير مصدقة لما سمعته
وسالتها
قلت...يعني انتوا الي قتلتوا عمي الهواري... ورفاعي؟

 طيب و ليه قتلتوا جميله ؟
ويتمتوا ابنها ؟

صمتت خالة شمس
 ولم تجيب علي سؤالي

فقام اشرف بتوجيه المسدس الي راسها

وهو يقول..جاوبي
 علي سؤالها؟

ومتخافيش يا خالة شمس من ايمان
لان ايمان اتظلمت من الهواري 
واهل بيته... زيكم تمام

 ردت خالة شمس

وبدات تسرد قصة قتلها لجميلة
 قائلة...
انا سمعت الهواري وهو بيكلم جميلة في الموبيل 
وبيحذرها مني انا وهاشم
 وبيعرفها ان  الي قتل رفاعي هو هاشم

 وسرد لها قصة الثعبان

فاقمت علي الفور بالاتصال  بهاشم

و فهمته بان  ياخد حذرة 

وعرفتة بان الهواري جاي يقتله

وبالفعل استعد هاشم واتربص للهواري
 في غرفته  وقتلة

 والقي به في الترعة

وذهبت انا بعدها لجميلة وقتلتها

عشان السر يموت معاها
رد اشرف 
قائلا
كملي يا خالة شمس
باقي الجريمة


للكاتبة حنان حسن



وصمتت خالة شمس ولم تجيب

فقال ..اشرف
انتي قتلتي ابن بكر وجميلة 
بايدك بعد ما كتمتي نفسه 
ليه مقولتيش علي الحكايه دي يا خالة شمس؟
ردت خالة شمس بعصبية
قائلة
ايوه قتلتهم وقتلت ابنهم زي ما هما قتلوا بنتي واتسببوا في ضياع ابني وهو صغير

بعد ما استمعت لذلك الاعتراف من خالة شمس

نظرت لها وانا مصدومة..
وسالتها
قلت..معقول انتوا فيكم كل الشر ده؟

اخذت خالة شمس تبكي وهي تقول...

عمك مظلمكيش لوحدك يا ايمان

انتي متعرفيش يا ايمان عمك الهواري  ظلمنا 
اد ايه ؟ 
ولا عمل فينا ايه؟

 ولو كنتي شوفتي الظلم الي وقع علي قم
 بنتي ؟

كنتي عرفتي النار الي كانت في قلوبنا  عامله ازاي ؟
عشان كده كان لازم ناخد ثارنا منه

وسالتها
لما الهواري هو الي ظلمكم 

ليه ماخدوتش حقكم   منه بالقانون ؟

و ليه تقتلوا رفاعي ؟


وليه تقتلوا جميله؟

رد عم هاشم
 قائلا
انا كنت بنفذ اوامره
وسالتة؟
قلت...تنفذ اوامر مين؟

رد هاشم متغافلا 
عن سؤالي

قال..هو انت يا اشرف مش خلاص فهمت 

مراتك الحقيقة كلها؟

ممكن بقي تسيبني امشي انا ومراتي؟

رد اشرف
 قائلا
لا ...لسه

مش دي الحقيقة كلها وانت عارف ان دي مش الحقيقة كلها

جثي هاشم علي ركبته وهو يتوسل لاشرف 
قائلا
ابوس ايدك يا اشرف

 ما تجيب سيرتة
 انا مش اده 
ولوعرفنا اننا اتكلمنا عليه
 مش هيرحمنا


للكاتبة حنان حسن



نظرت لهم بدهشة
وسالت
قلت..انتوا بتتكلموا عن مين؟
رد اشرف 
قائلا
عن المايستروا

وسالتة؟
قلت..مين؟

رد اشرف 
قائلا
المايستروا الي خطط ...ورسم.... وهندس ...
لجرائم القتل دي كلها 

عشان يخلص علي العيلة  كلها 
ويورث هو في الاخر

قلت..مين ده؟

رد اشرف
 قائلا
انا هقولك قصة البطل الخفي
 الي بيحرك الجميع
 وهو بيبان في الصورة الطيب... الحنين

وبدء اشرف
 يسرد قصة ذلك الشخص الخفي


قال..انا كنت قلتلك ان قمر بنت عم هاشم

وقع في حبها واحد من ولاد الهواري

وابن الهواري ده من زوجة اخري

 كان قد تزوجها الهواري زمان لما سافر 
للاسكندرية 

وبعد ان ماتت زوجته اتي بابنه يعيش معه بالبلد

وطبعا ابن زوجة الهواري الاسكندرانيه
 اخ( غير شقيق) لابناء الهواري

وابن الهواري بصراحة كان بيحب قمر جدا 

ولما قمر حملت منه 
كان بيعد الايام الي قمر هتولد فيها 
ويشوف ابنه

لكن الهواري قضي علي كل ده 
وقتل قمر وابنها الي في بطنها
 في يوم واحد 

ولم يكتفي بذلك
 بل سؤ سمعتها ايضا ... 

ولما اعترض الابن علي ما فعله الهواري
 بقمر
وقام بالانقضاض علي الهواري في ساعة ثورتة 

وحاول ان يضرب الهواري
...فا غضب الهواري عليه وقسم بانه سيحرمة من الميراث

وسيقوم بكتابة املاكة بيعا وشراء باسم ابنائة الاخرين

ومنذ تلك اللحظة

تحول  الابن لشخص اخر 
وابتعد عن البلد بحجة عملة 
ولكنه عاد بعدها
 وعاش في الاستراحة وحدة
 وبدء يخطط في الاستحواذ علي الثروة وحدة


للكاتبة حنان حسن



فقام بجمع اعداء الهواري
 واتفق معهم علي ان ينفذوا كل ما يامرهم به 
في مقابل ان ياتي لهم بحقوقهم
 ويثار لهم من الهواري

وطبعا كان من مصلحتة انه يقضي علي عائلة الهواري كلها 

وسالته
قلت...اوعي تقول ان ابن الهواري ده يبقي؟؟؟

هز اشرف راسة 
مؤكدا علي ما جال بخاطري

ورد اشرف 
قائلا 
ايوه هو ...
(الدكتور حازم)

قلت..انت بتقول ايه؟

انا مش مصدقاك

رد اشرف 
قائلا
من حقك متصدقيش
بس  انا هخليكي تصدقي
عموما انا ارسلت لحازم برسالة من موبيلك

وقلت له
 يجي حالا عشان شدايد هنا وعايزة تقتلك

وهو فاهم انك انتي الي بتستغيثي بيه عشان شدايد عندك

وهو في الغالب هيجي عشان يخلص منك انتي وشدايد
بالمرة ويقتلكم انتوا الاتنين

قلت..وحازم هيعمل كده ليه؟
رد اشرف بثقة

قال..عشان يستحوز علي الثروة كلها 
 طبعا امال يعني هيكون بيعمل كده ليه؟

قلت.. ازاي ده حازم اكتر واحد ساعدني

ده حتي جابني هنا عشان يخبييني من البوليس

ابتسم اشرف بسخرية

ثم قال..ده الي انتي فاهماه

لكن الحقيقة
هو سايبك هنا
 لغاية ما يلاقي ابنك وابوكي 

وبعدها يعرف شدايد علي مكانكم  
عشان شدايد تقوم بقتلكم 
 وتدخل السجن ويتحكم عليها بالاعدام 

وبكده يبقي خلص منكم كلكم 

قلت..عشان كده مقتلش شدايد؟

رد اشرف
 قائلا
حازم عارف ان شدايد 
الشر والغل مليها 
من ناحيتك
 وعمرها ما هتسيب ثار اخوها ومرتة

وعشان كده سايبها لما يجمعك انتي وبوكي وابنك هنا
 وبعد كده يطلق شدايد عليكم 
ويقوم هو بابلاغ البوليس
 بعدها 

وطبعا اختار منزل مهجور
 وطلب من واحد من رجالته ياجره  باسمة

عشان يبقي ملوش اي صلة بالبيت

نظرت لاشرف

 وسالته بلهفة

قلت..انت بتقول ان حازم بيبحث عن ابني وابويا؟
يعني هما مش مع حازم
امال هما فين؟
وقبل ان يجيب اشرف علي سؤالي


للكاتبة حنان حسن



وفي تلك اللحظة

اجاب علي سؤالي صوت حازم
الذي ظهر فجاة

وهو يمسك بيده مسدسا
وهو يقول...
انا اقولك ابوكي وابنك فين يا ايمان؟

وبعدما استولي حازم علي المسدس الذي يمسك به اشرف

اخذ حازم يقول..

ابوكي وابنك مع (اشرف)

ونظر لاشرف بتحدي وهو يقول...
معلش بقي يا اشرف 

طالما عرفتها كل حاجة
 يبقي نقول لها الحقيقه  بالمره

ثم نظر الي حازم مره اخري 
وهو يقول..اشرف بيه الي عامل فيها شريف 
ده 
طلب مني خمسة مليون جنيه 
في مقابل انه يسلمني ابوكي وابنك 

يعني طلب فلوس في مقابل تسليمه ابنه 
وهو عارف انه ابنه هيموت

والبيه قبل انه يبيع ضناه في مقابل خمسة مليون جنيه

وكان منتظرني ارد عليه
لكن لما لقاني معبرتوش

فا فكر يمشي ورايا وعرف مكانك وحب يسرح بيكي
 ويفهمك بانه شريف 

وانا الي مجرم عشان ياخدك بعيد عن عيني

ويساومني بيكي 
لان الثروة معظمها باسمك

لكن بصراحة انت عملت طيب يا اشرف
 عشان لميت الحبايب كلهم هنا

هاشم ..وزوجتة ...شمس.. وايمان ...وانت كمان ...
يا اشرف
 وانا هقتلكم كلكم دلوقتي 
وابقي خلصت منكم كلكم 
ورد اشرف ساخرا

قال....
وطبعا بعد ما تقتلنا هتتصل بشدايد 
عشان تيجي  لغاية هنا 

وتلبس جريمة قتلنا لشدايد 
عشان يعدموها

رد حازم 
قائلا
بصراحة انا لما ايمان بعتتلي رسالة
 وقالت ان شدايد هنا 

كنت ناوي اخلص علي شدايد  كمان

لكن اطمن انا هبعت لشدايد حالا 

 عشان اجيبهاواقتلها وهنيمها وسطكم

وفي تلك اللحظة 

خرجت شدايد من خلف الستار

وهي تقول...
متتعبش نفسك يا ولد ابوي
انا هنا وسمعت كل حاجة 
وانا الي هقتلك وهاخد بثار ابويا... ورفاعي وكل الي قتلتهم

 وفي تلك اللحظة 

سمعنا صوتا يقول..اتركية يا شدايد والقانون هياخدلك حقك منه

ولما نظرنا باتجاه ذلك الصوت


للكاتبة حنان حسن



تفاجئنا باستاذ سالم المحامي
 ومعه رجال الشرطة

و هذكركم باستاذ سالم المحامي الذي كنت قد ذهبت اليه سابقا مثلما نصحني ابي 

 

واخذ استاذ سالم المحامي
 ورجال الشرطة
 يطلبوا من شدايد ان تترك حازم  للعدالة 

...الا ان شدايد لم تسمع لهم
 فقد هجمت علي حازم لتغرز سكينتها في قلبه 

ولكن حازم قام بالدفاع عن نفسه
 وداس علي زيناد مسدسة
 لتقع شدايد قتيله 
وتلقي مصرعها 
في الحال

وقبل ان يتحرك حازم من مكانه حركة واحدة

 كان رجال البوليس قد احكموا قبضتهم عليه

ووقفت مذهولة لما 
يحدث حولي

وقد رايت رجال المباحث
 يضعون الكلبشات في يد حازم

وهاشم..... وشمس

ونقلوا جثة شدايد للمشرحة

ووقفت اراقب ما يحدث وانا مذهولة

ولم افهم كيف تمكن الاستاذ سالم ان ياتي الي هنا
 ومعه البوليس

ولكن استاذ سالم اخذ يشرح لي موضحا

قال..بعد ما انتي جيتي يا ايمان وشرحتيلي كل الي حصلك
 وعرفت كم الجرائم الي انتي متورطة فيها 

ذهبت للبوليس 
وبلغتهم بكل الي انتي قولتهولي
 وكانت المفاجاة ان اشرف كمان بلغ البوليس بنفس المعلومات

 بعد ما شعر بالخطر عليكي

وعشان كده المباحث حطت تلفون حازم تحت المراقبة 
ووضعوا خطة بعد ما راقبوا حازم وعرفوا المكان هنا

وطلبوا من اشرف بان يقوم باستدراج الجميع لغاية هنا 
عشان تتم المواجهة ويحصل الاعتراف الي تم من شوية

وسالتة؟
قلت...يعني  اشرف كان بينفذ خطة وضعوها رجال  البوليس؟

قال..بالظبط كده 

وطلبوا منه انه يطلب من حازم خمسة مليون جنية
 في مقابل انه يسلم ابنك وابوكي

وسالته في لهفة

قلت..طيب واشرف ايه صلته بحازم؟

وبجد هو يعرف مكان ابويا وابني؟

وهما فين ؟
ابتسم استاذ سالم 
وهو يقول..
لا لغاية هنا بقي انا هسيب اشرف يشرحلك  قصتة بنفسه


للكاتبة حنان حسن



رد اشرف 
قائلا
انا لما ابويا اتقتل
 قررت اخد ثاري من الهواري
 باي وسيلة 
وفي التوقيت ده 
لقيت هاشم جاي بيعرض عليا
 اني احط ايدي في ايده 
عشان ننتقم
 وفهمني ان حازم معانا وهيساعدني انتقم

وبالفعل دخلت وسط العيله 
وعملت فيها دور ناصر العبيط 
لكن لقيتهم بيتفقوا علي قتل ودم ..
وانا كنت عايز اخد حقي بالقانون

ونظر الي اشرف

 وهو يقول...

وفي التوقيت ده 
بدات اشوفك يا ايمان 
من بعيد وحبيتك

 لكن مكنش ينفع اعترفلك بالحقيقة 

ومن يوم ما حبيبتك وانا قررت اني احميكي منهم 
وقررت كمان ارجعلك حقك
 وعملت المستحيل انا وهاشم ..وشمس

 عشان نقنع شدايد ورفاعي 
بطريق غير مباشر
 طبعا 
بانهم يجوزوكي ليا 
علي اساس اني انا ناصر  العبيط
كا (محلل)
 عشان ينفع رفاعي يتجوزك

ومصدقت انهم وافقوا وطلبت منك اننا نخلف ولد
والحمد لله حصل
وسالتة

قلت..لكن انت مشيت ليه بعدها؟

رد اشرف 
قائلا
كان لازم اختفي
عشان امنع رفاعي من الجواز بيكي

وبالرغم من غيابي الا اني
 مشيت من امام عينك فقط
 لكن كنت معاكي لحظة بلحظة
 ومتابع الي بيحصلك

 وكنت ببلغ  حازم  عشان
 ياخد مكاني ويقوم بحمايتك

ولما عرفت حازم علي حقيقتة
 وشعرت بنية االغدر  من حازم
جيت المستشفي 
يوم الولادة
واخدت ابننا 
عشان احميه من حازم والهواري شدايد 

قلت..يعني ابننا معاك؟

قال..ايوه 
من يوم ما اتولد..

وابوكي كمان معايا 

انا اخدته لما عرفت ان حياته في خطر
 هو كمان


للكاتبة حنان حسن



وسالت المحامي
قلت..هو اشرف كده متورط
 ولا عليه تهمة ايه؟

رد استاذ سالم 
قائلا
هو المفروض ان اشرف اشترك في الاول 
معاهم
 لكن لم يتورط في مقتل احد 

هو فقط انتحل شخصية ناصر
لكن لما راح وبلغ الشرطة عن الي بيحصل
 انا طلبت من رجال الشرطة
 ان يسمحوا لاشرف يساعدهم في مقابل انهم يعتبروة شاهد ملك

يعني خير ان شاء الله متقلقيش

قلت ربنا يستر

اقترب مني اشرف واعطي لي مفتاح وورقه بالعنوان 
الذي به ابني وابي

وودعني اشرف  وذهب مع رجال المباحث 

وذهب معه المحامي الذي وعدني بان يقف مع اشرف

وذهبت لذلك العنوان 
الذي اخذتة من اشرف

ووجدتها شقة كبيرة وجميلة
ولم ينقصها سوي اشرف الذي كانوا ما يزالوا يحققوا معه

وكانت تلك الشقة يملكها اشرف
 وبها داده للابننا
 تقوم برعايته
 ورعاية ابي ايضا

وبمجرد ان شاهدت ابني اخذته بحضني
 وانا ابكي
 واخذني ابي بحضنة وهو يبكي ايضا

ومكثنا جميعا بمنزل اشرف

وفي الليل

كنت احمل طفلي الصغير لاشبع منه
واثناء مرورى علي غرفة ابي
 لمحت ابويا
 وهو جالس علي سجادة الصلاة 
وكان  يبكي

فا دخلت وجلست بجانبه

وسالته؟
قلت..مالك يا ابويا؟
رد ابي
 قائلا
الليلة حلمت باختك فيروز
 لاول مره وهي جايه فرحانة 

ولابسة ابيض في ابيض 

وبتقولي انا خلاص معدتش خايفة يا ابويا

واضاف ابي
 قائلا

النهارده  بس حسيت ان اختك روحها ارتاحت

اخيرا لانها خدت حقها
وربنا انتقم من كل الي ظلموها

قلت..ادعيلها يا ابويا
رد ابي 
قائلا
ربنا يرحمها يا ايمان ويصبرني علي فراقها لغايه ما احصلها

امسكت براس ابي وقبلتها
 ودعيت له بطول العمر

وبعدما جلست مع ابي بعض الوقت
وبعدها خرجت من غرفته

وتركته  لينام


للكاتبة حنان حسن



ودخلت لغرفتي انا وصغيري
 لانيمة
 وبمجرد ما نام اغلقت النور 
لاحظي بوقت للنوم انا ايضا

ولكن عندما وضعت راسي علي المخده

شاهدت فيروز امامي

ولاول مره
 لم تقل لي فيروز

(احضنيني)

فقلت..حبيبتي عاملة ايه؟
 ابتسمت فيروز 

وهي تقول..
الحمد لله حبيبتي انا بقيت في اسعد حال 

قلت...الحمد لله حبيبتي ربنا جابلك حقك

ردت فيروز 
قائلة
الحمد لله وانا جايه الليلة 
عشان اودعك

وفي تلك اللحظة

قلت..ليه يا فيروز انتي مبقتيش عايزه تشوفيني؟

قالت..انا حواليكي وهشوفك ديما 

قلت..طيب ممكن طلب يا فيروز؟

قالت..اطلبي يا حبيبتي

قلت... انتي وعدتيني انك هتخليني اشوفك 
وانتي وحشتيني

ممكن اشوفك ؟

ردت فيروز
 قائلة
افتحتي النور 
فقمت سريعا
وفتحت النور

لاجد امامي 

مفاجاة...
فقد كانت امامي امراة تشبهني وكانها انا

لا... بل كانت انا 

 فقد كنت اري نفسي وانا اجلس مبتسمه مرتاحة

واقلقني ما رايته علي نفسي
 وشعرت باني قد اصابني الجنون

وفي اليوم التالي

ذهبت لاحد الاطباء النفسيين 
وسردت له روايتي كامله
وسردت له قصتي مع فيروز

وبعد ان استمع الطبيب ابتسم لي الطبيب 

وهو يقول
انتي يا ايمان كنتي بتعاني نفسيا 

 من الاخر كنتي بتعاني من مرض نفسي 
بسبب كل ما مررتي بيه

والمرض ده كان سببه انك شوفتي اختك وهي خايفه
 وهما بيقتلوها 
 ادامك وكان نفسك تحضنيها
 وتحميها منهم

لكن الشلل الي جالك منعك  
وعلي فكرة الشلل كمان كان نفسي

مكنش عضوي


للكاتبة حنان حسن



وعقلك الباطن كان بيصورلك فيروز اختك ادامك 
وكان بيتهيالك انك بتشوفي فيروز

عشان تحضنيها ...
وتطمنيها ...وتتطمني معاها
  لكن فيروز مكنتش موجودة
 غير في خيالك فقط 

 قلت..طيب وفي علاج لحالتي دي يا دكتور؟

رد الطبيب
 قائلا
لحسن الحظ
انك جيتيلي يا ايمان بعد ما شفيتي من المرض


قلت..مش فاهمه قصدك ايه؟

قال..انتي كنتي بتستحضري شخصية فيروز 
لانك كنتي حاسة بانها اتظلمت
 وانتي مش قادرة تعمليلها حاجة
 لكن دلوقتي انتي اتاكدتي ان اختك  ربنا اقتصلها 
واخدت حقها

وخصوصا لما والدك قالك انها جاءت له في المنام
 وكانت سعيدة

والي ياكد انك شفيتي تماما هو... انك لما  فتحتي النور
 شوفتي نفسك
 انتي
بعنيي خلاص ..

فيروز اختفت و مش هتظهر تاني

وده معناه انك انتي شفيتي 

نظرت للطبيب
 وشكرتة

وبعدما غادرت العيادة
اخذت اتذكر كل ما مر في حياتي
وكانه شريط سينما

وبعد ان ذهبت للمنزل

وجدت ابي ينتظرني وهو يبتسم
 وكانه كان يخفي  عني مفاجاة 

فقلت..مالك يا ابويا
 في حاجة ولا ايه؟


رد ابي
 وهو يقول
لا انا بس كنت قلقان عليكي يا بتي
و منتظرك تيجي 

وفرحت لما شوفتك ادامي

قلت...تسلمي يا ابويا

وسالته عن ابني؟

فا اشار بيده لغرفة نومي
 وهو يقول لسه نايم حالا

والداده خرجت وطفت عليه النور
روحي اتاكدي انه متغطي كويس

قلت..طيب هروح  اشوفة 
عشان وحشني كمان

وتركت ابي 
ودخلت لغرفتي
 متسللة في الظلام

لاتفقد طفلي

وفي الظلام

شعرت بيد تضمني بشوق 

وسمعت صوتا 
يقول في حنان

(احضنيني)

التفت سريعا
 لاني عرفت  من الصوت بانه اشرف زوجي


للكاتبة حنان حسن



الذي عاد لي اخيرا 
بعدما خرج من تلك التحقيقات

واخيرا اتجمعنا انا واشرف... وابويا.... وابننا ....
الي اسماه اشرف
عبد القادر
 علي اسم ابوه
عبد القادر
 المحامي الشريف

ومنذ تلك الليلة
كنت كلما تذكرت فيروز وتذكرت الماسي التي حدثت لي
كنت اجد صدر يضمني  
ويقول في حنان

(احضنيني)
فكنت اختبئ في حضن
 زوجي وحبيبي.
لانسي كل ما مررت به في حياتي.

كده الرواية خلصت
اتمني تكون القصة عجبتكم
ولو عجبتك القصة ضع تعليقا يشجعني علي سرد المزيد من القصص

واخيرا 
بحبكم جميعا في الله
والي اللقاء في قصة جديدة
مع تحياتي
الكاتبة ...
حنان حسن

التعليقات

BLOGGER: 28
  1. احسنتى حبيبتي القصه جميلة ومشوقة جدا في انتظار المزيد

    ردحذف
  2. غير معرف12/11/2020

    أحسنتي وجميله جدا

    ردحذف
  3. جميله اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي ربنا يوفقك دايما يارب

    ردحذف
  4. جميلة جدااااااااااا

    ردحذف
  5. متألقه كعادتك اتم الله شفاء اختك علي خير ...

    ردحذف
  6. جميله اوووى

    ردحذف
  7. جميله وشيقه
    مبدعه انت يا حبيبتي

    ردحذف
  8. رووعة تسلم ايدك بجد رواياتك لاتقل متعة عن روايات الكاتبة العالمية اجاثا كريستي

    ردحذف
  9. كتير حلوة يسلمو ايديكي

    ردحذف
  10. احسنتى حبيبتى الرواية تحفة ربنا يسعدك ويوفقك يارب❤

    ردحذف
  11. الروايه تحفه اوووي ❤️❤️

    ردحذف
  12. روعه تسلم إيدك انتي مبدعه

    ردحذف
  13. غير معرف12/27/2020

    سلمت اناملك القصه اكثر من رائعه

    ردحذف
  14. جميله اووووووووووووي. تسلم ايدك

    ردحذف
  15. تحفه جميله جداا دليل علي انا الله لا يضيع حق مظلوم جميله جدااااأا جداااا في انتظار القصه الحديده

    ردحذف
  16. رواية جميلة جدا ومحبوكة .... بس ازاي اشرف عرف ان ايمان مش مشلولة وان دا مرض نفسي!

    ردحذف
  17. جميلة جدا استمتعت بقراءتها

    ردحذف
  18. الروايه جميله جدا جدا جدا جدا جدا جدا جدا

    ردحذف
  19. بجد حلوه جدااااا كملي ربنا يوفقك❤️❤️❤️❤️

    ردحذف
  20. فين الشخص الي كان متجوز فيروز ليه مظهرش هو او اخته بعد الي حصل لفيروز

    ردحذف
  21. احيكي علي القصه مشوقه جدا وماقدرتش اسيبها اللي لما خلصتها احيكي عليها القصه حلوه جدا

    ردحذف
  22. القصة فعلا جميلة ومختلفة بالتوفيق فيها احداث روعة مثيرة

    ردحذف
  23. بجد القصة روعة جدا اوي بالتوفيق والتقدم في قصص القادمة

    ردحذف
  24. خلتيني دورت عليها علشان اخلصها بجد تحفه بالتوفيق دايما وتكتبي قصص حلوه وجميله ذيك

    ردحذف
  25. ماشاء الله اسلوبك مشوق جدا و كتابتك حلوة قوي تسلم ايديكي ربنا يسعد قلبك و يهنيكي

    ردحذف
  26. جميله جدا جدا جدا زيك بالظبط

    ردحذف
  27. كالعاده دايما مبدعه ..جميله جدا واحسنتي

    ردحذف

الاسم

رواية ابقى معي (stay with me),7,رواية أحاسيس ممنوعة,8,رواية إحتياج أنثى,12,رواية أحضان ممنوعة,12,رواية أحضنيني,12,رواية أحيا بأنفاسك,10,رواية إغتصاب في الحلال,8,رواية أغرب رغبة,10,رواية البعض يفضلونها ساخنة,12,رواية الرغبة قبل الحب احيانا,4,رواية العشق المسموم,10,رواية المطلقة و البواب,8,رواية إمرأة لعوب,12,رواية أنفاس ساخنة,10,رواية بت شمال,10,رواية بنت ليل,10,رواية جواز عرفي,10,رواية خلف أسوار الخرابة,6,رواية دعارة مشروعة,6,رواية رغبة شرسة,9,رواية زفافي على مريض إيدز,7,رواية زواج متعة,7,رواية زواج مع إيقاف التنفيذ,5,رواية زوجة للإيجار,12,رواية شبة أنثى,12,رواية عشقتك رغما عنك,11,رواية علاقة ساخنة,9,رواية فضيحة بالدور الأرضي,5,رواية فعل فاضح,12,رواية قادر و فاجر,1,رواية لازم قبل الدخلة,6,رواية ليلة زفاف زوجي,10,رواية ليلة زفافي على أخي,10,رواية مجنون سارة,12,رواية مذكرات راقصة محترمة,5,رواية مطلوب عانس,12,رواية مطلوب مساعد قاتل,4,رواية نبض ميت,12,رواية نصف عذراء,7,رواية نوع من الحب,12,قصص و روايات,366,
rtl
item
حنان حسن - كاتبة روائية: رواية أحضنيني - ‏الجزء ‏الثاني عشر (الأخير)
رواية أحضنيني - ‏الجزء ‏الثاني عشر (الأخير)
https://lh3.googleusercontent.com/-1wU_peGOAXM/X9PQSTUUT9I/AAAAAAAACxw/BZxmXAH7dO8F6pvFv_jarCQ25b4M05OXQCLcBGAsYHQ/s16000/1607716934530001-0.png
https://lh3.googleusercontent.com/-1wU_peGOAXM/X9PQSTUUT9I/AAAAAAAACxw/BZxmXAH7dO8F6pvFv_jarCQ25b4M05OXQCLcBGAsYHQ/s72-c/1607716934530001-0.png
حنان حسن - كاتبة روائية
https://www.hananstory.com/2020/12/blog-post_11.html
https://www.hananstory.com/
https://www.hananstory.com/
https://www.hananstory.com/2020/12/blog-post_11.html
true
3044855969157461923
UTF-8
تم تحميل جميع المنشورات لا توجد منشورات إظهار الكل اقرأ المزيد رد إلغاء الرد مسح بواسطة الرئيسية الصفحات المنشورات اظهار الكل مرشحه لك التصنيف الارشيف SEARCH كل المنشورات لا يوجد منشور مطابق لطلبك Back Home الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت احد إثنين ثلاثاء اربعاء خميس جمعة سبت يناير فبراير مارس إبريل مايو يونيو يوليو اغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر يناير فبراير مارس ابريل مايو يونيو يوليو اغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر الآن منذ دقيقة $$1$$ minutes ago منذ ساعة واحدة $$1$$ hours ago امس $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago منذ اكثر من 5 اسابيع متابعين متابعة هذا المحتوى للعضويات المميزه الخطوة الأولى: شارك المحتوى على وسائل التواصل الإجتماعي الخطوة الثانية: اضغط على اللينك على شبكات تواصلك انسخ الكود بالكامل اختر الكود بالكامل تم نسخ الكود بالكامل Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy Table of Content