رواية أحضنيني - ‏الجزء ‏الرابع

رواية أحضنيني الجزء الرابع - للكاتبة حنان حسن - ستجد الرواية كاملة على المدونة - قراءة ممتعة. قصص,روايات,رواية,قصة,حنان حسن

رواية أحضنيني الجزء الرابع 

للكاتبة/حنان حسن 


بعدما انقذت ناصر جلابية من موت محقق علي يد عمي وابناءة

وبعد ان انصرف الجميع 

اقترب مني ناصر 
وهو يبتسم

 و يقول...ايمان حلوه
تاخد حاجة حلوه

نظرت له نظرة امتنان
 وانا اقول...
انا مش عايزة حاجة حلوة يا ناصر

 انا انقذت حياتك زي منتا انقذت حياتي

وفي تلك اللحظة

اقترب مني ناصر وهمس باذني
 قائلا
الحاجة الحلوة هتلاقيها علي سريرك

وقبل ان يوضح مقصده تركني ناصر ومشي


للكاتبة حنان حسن




فا عدت لغرفتي علي الفور ونظرت علي سريري 
لاجد شيئا غريبا

فقد وجدت ..مظروفا كبيرا به الكثير من الاوراق

ولما فتحت تلك الاوراق 

تفاجاءت..
 بانها اوراق تخص جدي لابي  الله يرحمة

 وتلك الاوراق كان بها وصية بثلث املاكة باسمي انا وفيروز شقيقتي

وباقي الميراث في تلك الوصية
 كان  مقسم بين ابي وعمي

  وكانت تلك الاوراق...

 تثبت امتلاكي انا وابي لثلاثة ارباع التركة
 تقريبا 

واندهشت ....
 لاني ااول مرة اعرف بامر تلك الوصية 

وفهمت طبعا 
ان عمي.. اخفي عني انا ..وابي وفيروز ..
 امرها ...

ولم اتعجب من تصرف عمي مطلقا
فقد كان يخفي جميع الاوراق عن ابي المريض

 ويتصرف في املاك ابي دون الرجوع الية
 وكانة لا يعتبرة شريك معه في الميراث اصلا

ولكنني الان استرديت اموالي انا وابي
 مرة اخري

 فتلك الاوراق تمكنني من ان اخذ حقي من عمي وابنائة بالقانون

ولكنني اوقفتني الحيرة والتعجب من امر ناصر
وكنت اسال نفسي
قائلة
 من اين  اتي ناصر بتلك الاوراق وكيف وصل لها؟

وفي تلك اللحظة

وبدات اتاكد ان ناصر مش مجرد شاب مجذوب وبيهذي بكلمات غير مفهومة
ويبدوا بان خلفة شيئا ما

ولم اسمح بذهني ان يشرد 
اكثر من ذلك في محاولة اكتشاف حقيقة
ناصر 
وقمت سريعا لاتفحص تلك الاوراق ثانية

وقد لاحظت بان كل  الاوراق اصلية وصحيحة 

وكل مستند رسمي اصلي مختوم وموقع عليه الختم والتوقيع

ومرفق مع كل عقد اصلي صورة طبق الاصل 

يعني الي ارسل ليا تلك الاوراق
 ناسخ منها صور كمان

فا جمعت  الاصول من تلك العقود واخفيتها بعيدا عن عيون الجميع


للكاتبة حنان حسن




واحتفظت بالنسخ فقط معي
وفي الليل  ساعدتني خالة شمس ان استلقي في السرير
وبعدها خرجت واغلقت الباب 
وتركتني لانام

وبالفعل قمت باغلاق النور استعدادا للنوم

ولكنني قبل ان اغمض عيناي 
سمعت صوت فيروز شقيقتي يتحدث معي مرة اخري

 فنظرت بجانبي  علي السرير
 لاجد هيئة فيروز  التي لا تظهر واضحة في الظلام 
وكانت تجلس علي سريري بالظلام
وهي تقول
(احضنيني)

صرخت من شدة شوقي لها وانا اقول... فيروز؟

وروحت ابحث بيدي عن زرار النور المتدلي بجانب السرير

ولقيت فيروز ..تتحدث معي
وطلبت مني مره اخري
 الا اضيئ النور

 وطلبت مني ان اراها بقلبي وليس بعيني

قلت..بس انتي وحشتيني ونفسي اشوفك يا فيروز

ردت فيروز
 قائلة
اوعدك انك هتشوفيني
بعدين

لكن مش دلوقتي

وامتثلت لامرها ولم اضيئ النور

ولقيت فيروز فرحانة وسعيدة

وهي تقول..

احنا بدانا الانتقام يا ايمان

وبكر الي عذبني وبهدلني خد جزائة
ومات مسموم

وكمان هياتم الي كانت بتكيدك وتقهرك ماتت هي كمان
مبروك يا اختي

ثم اضافت فيروز
قائلة...
افرحي وابدئ في العد
يا ايمان


للكاتبة حنان حسن




قلت..عد ايه؟

ردت فيروز
قالت...بكر الي قتلني
 هو ( الاول)

وهياتم الي قهرت قلبك 
هي (الثانية)

اخذت اضحك في فرح
 وانا اقول...

الحمد لله 
يا فيروز يا حبيبتي 

والي متعرفيهوش كمان ان حقنا في ميراث ابونا رجعلنا
وجدك كان كاتب وصية ليا انا وانتي بثلث ثروتة
ردت فيروز
 قائلة
مهو عشان كدة عمك فكر يجوزنا لاولادة
 عشان يضمن الثروة كلها
في كرشة هو واولاده

قلت..تصدقي فعلا انا لسة واخدة بالي من الحكاية دي؟
ردت فيروز 
قائلة
خلي بالك من نفسك
واحذري يا ايمان

قلت.... لية احذر من اية؟

قالت...الميراث والفلوس لعنة
 وممكن تجلب عليكي الدمار...
والقتل.... والشر 

قلت....بالعكس الفلوس بتمنح قوة 
والي معاه فلوس بيبقي له ضهر وسند

ووجهت سؤالي  لفيروز
قلت...
بس تفتكري  ناصر ده عبيط ولا عاقل ولا وراه سر؟


للكاتبة حنان حسن




وصمتت فيروز ولم تجيب

واخذت اعيد سؤالي
 مرة اخري 
ولكن فيروز لم تجيب علي سؤالي ايضا

فا نظرت لها لاري لماذا صمتت 
ولكنني لم اجدها بجانبي

 واكتشفت بانها اختفت مره اخري

وتاني يوم
قضيت اليوم باكملة
افكر
 كيف افاتح عمي في موضوع الارث والوصية

وفي المساء

انتظرت حتي عاد عمي من الغيط 
وطلبت من خالة شمس

 ان تساعدني لاصل للمجعد الي بيجلس فيه عمي الهواري

وبعدما دخلت علي عمي المجعد ...

وقفت اتامل عمي الذي كان يجلس بمزاج رايق ويشرب  ...قهوتة
 والشيشة امامة


للكاتبة حنان حسن




وابتسمت له والقيت عليه السلام .. 
قبل ان القي بوجهة تلك القنبلة
 التي اتيت له بها

قلت ...مساء الخير يا عمي

نظر الي عمي بدون اهتمام
 
واشار الي بيدة ان ادخل

ولما دخلت للغرفة

قلت..ممكن يا عمي اتكلم معاك في موضوع

رد عمي
 قائلا
موضوع ايه؟

قلت...انت اكيد عارف ان 
رفاعي غدر بيا
 و طلقني بعد ما ظلمني 

عشان يراضي جميلة
 مراتة؟

نظر عمي ناحيتي بغضب

ولم يعطي لي الفرصة ان اكمل ما اريد قولة

ورد بعصبية
قال...بقولك اية يا ايمان

لو جاية تتحايلي عليا عشان اغصب علي رفاعي ابني  انه يرجعك ..
فا وفري علي نفسك 
المناهدة
 لان رفاعي لو قتلتية
 مش هيرضي يرجعك لعصمتة تاني


اقتربت من عمي

 وقطعت عليه توهماتة الي صورهالة خيالة المريض

وقلت...رفاعي مين يا عمي الي هطلب منه انه يرجعني لعصمتة؟
وبعدين رفاعي خلاص معدش ينفع يردني
 لعصمتة تاني

انا عايزاك في موضوع تاني خالص

رد عمي 
متسائلا
وقال بضيق...خير؟

قلت..انا محتاجة يبقي ليا ذمة مالية مستقلة

عشان كدة ...كنت عايزة استاذنك اني  اعمل مشروع مزرعة دواجن 

استمع عمي لتلك الجملة
ولقيتة وضع الشيشة من يدة 
ونظر باتجاهي ليستوعب
 ما قلتة للتو


للكاتبة حنان حسن




وقال...انتي بتقولي ايه؟

نظرت له بجراءة

وقلت..محتاجة فلوس من ميراث ابويا الي عندك يا عمي.. 
عشان اعمل مشروع

دفع عمي الشيشة التي امامة بقدمة بعصبية

 وقام بالاتصال بشدايد ابنة عمي
 ليجعلني ارتعد خوفا منها واهرب الي غرفتي
ولكنني لم يهمني من شدايد او غيرها
فقد كنت مثلما قال رفاعي سابقا...
قلبي مات مثل جسدي
 تماما

ولم يجيب عمي علي طلبي
وظل صامتا
 حتي دخلت شدايد علينا الغرفة

وبمجرد ان شاهد عمي ابنته الظالمة تدخل علينا

اعتدل في جلستة ووجه الي الحديث بسخرية
واخذ يقول...
انتي اتجننتي يا بت يا ايمان 
ولا حصلك حاجة في عقلك؟

قلت..ليه يا عمي بتقول اني اتجننت ؟
هو عشان بطلب ميراث ابويا ابقي اتجننت؟

انتفضت شدايد من مجلسها
بعدما استمعت لكلامي
وردت
 قائلة
قولتلك مية مرة انتي ملكيش حاجة هنا 
ولا ابوكي كمان له حاجة

نظرت لها ورديت بكل تحدي

قلت...انتي تقولي الي انتي عايزاة 
والفيصل الي بيني وبينك هو الاوراق 

ابتسمت شدايد ببرود

 وهي تقول..
لما  تبقي تجيبي ورق ابقي تعالي طالبي بحقوقك انتي وابوكي

اقتربت من عمي ووضعت النسخ من العقود الي بتثبت ملكيتي وحقوقي الي عند عمي ..


للكاتبة حنان حسن




وقلت...تمام جدا
 وادي الاوراق الي بتثبت حقوقي الي عندكم

نظر عمي لتلك العقود
 وقال بدهشة...
جيبتي الاوراق دي منين؟

قلت..من المحامي بتاع جدي الله يرحمة

مهو جدي كان شايل ورقة كله عند المحامي ده

وطبعا المحامي اتصل بيا وعرفني كل حاجة

صرخت شدايد وهي تكدبني

قالت...محامي مين يا بت الي جدك راحلة
 اذا كان جدك كان  مريض
في اواخر ايامة

اسكتي يا بت يا كدابة

قلت..لا انا مش كدابة يا بنت عمي
 
وبالامارة المحامي قالي علي الوصية
 الي كان جدي عاملها
 ليا انا واختي فيروز بثلث وصيتة

واخرجت صورة من تلك الوصية
 وقربتها من وجه عمي
 وانا اسالة؟
قلت...مش دي بردوا صورة من وصية جدي يا عمي؟

 ولا انا بكدب زي ما شدايد بتقول؟


للكاتبة حنان حسن




ظل عمي صامتا
 وكان الصدمة قد اصابتة بالبكم
 وكذلك شدايد
 لم تعرف ما تقول 
بعدما فاجئتهما بتلك الاوراق

.وسالني عمي عن اصول تلك الاوراق

قلت..الاورااق الاصلية عند المحامي
 والنسخ فقط هي الي معايا

فا عاد عمي وشدايد للصمت مرة اخري

ولما لقيتهم اتخرسوا

قمت بالتنبية عليهما

قلت.. انا من حقي اني اتصرف في مالي ومال ابويا زي منا عايزة

عشان كده انا بطالب بحقوقي وحقوق ابويا في الميراث 
بطريقة ودية يا عمي

 عشان ملجاش اني اخد حقي بالقانون

اخذت شدايد تنظر الي بغيظ 
وكادت ان تنقض عليا 

ولكن عمي استوقفها 
وابعدها عني ..

حتي تركتهم وخرجت من الغرفة

وبعد ان عدت لغرفتي شعرت بالرعب
وتذكرت تحذير فيروز

 لاني كنت اعلم تماما بان عمي وشدايد
 لن يتركوني بعدما قلتة
 لهم للتو


للكاتبة حنان حسن




ولكن مر يومان 
ولم يتحدث اي منهم معي في ذلك الموضوع مرة اخري 

وكان صمتهم يشبة الهدوء الذي يسبق العاصفة

بصراحة انا كنت خايفة من صمتهم جدا

وصدق حدسي بالفعل

فا بعد مرور يومان

وجدت امامي رفاعي طليقي
 وقد تبدل تماما ...
واخذ يتحدث معي بلطف 

وابدي لي ندمة علي فراقنا
وطلاقة لي

كما اخبرني بان طلاقنا كان غلطة كبيرة
 ويجب ان يقوم باصلاحها

طبعا انا كنت فاهمة رفاعي عايز يردني لعصمتة لية؟

لكن عملت اني مصدقاه
عشان لا اضيف عدوا اخر لعمي وشدايد 

فا انا بغني عن عدو اضافي

وقررت ان اتعامل مع رفاعي  بالسياسة

و تعللت بان عودتي له اصبحت مستحيلة 
بعدما قام بطلاقي طلاق لا رجوع فيه 

وتعللت ايضا 
بان جميلة من الممكن ان ترفض عودتة لي

فا رد رفاعي في حماس

قال..جميلة من ساعة ما فضحتيها في موضوع الاعمال
 وهي عنيها اتكسرت 
ومتقدرش تعترض علي اي حاجة انا هعملها

عندما شاهدت ذلك الاصرار الغير عادي من رفاعي لعودتي له 

فا اردت ان امحي فكرة عودتي له من راسة تماما 

فا قلت. ..انا كان نفسي ارجع لعصمتك يا رفاعي
 
لكن للاسف 
شرعا مستحيل نرجع لبعض الا في حالة 
واحدة
وهد....وجود محلل وده طبعا مستحيل
 حد يقبل بيه عندنا هنا في البلد

رد رفاعي 
متسائلا
قال..تقصدي ايه بمحلل دي؟
قلت..يعني شرعا لازم اتجوز شخص تاني

 وبعد كدة الشخص ده يطلقني
 وبعدها ممكن نتجوز انا وانت تاني بعقد جديد

رد رفاعي وهو يهز راسة باقتناع


للكاتبة حنان حسن




قال.. ايوه فعلا الشيخ في الجامع قالنا كدة
 انا وابويا امبارح

قلت...شوفت بقي 

الموضوع مستحيل ازاي
 يا رفاعي؟

عشان كده انا عايزاك تنسي موضوع اننا نرجع لبعض تاني نهائي

ابتسم رفاعي بثقة 
وهو يقول..متشليش هم يا بنت عمي
 وسيبيها لله

وبعد ان  تركني رفاعي 
اخذت اضحك علية في سري 
وانا اشعر بعجزه عن استرجاعي لاعود لعصمتة مرة اخري
وهو سيموت من اجل السيطرة علي الميراث

ولكن لم يمر يومان
الا ولقيت شدايد داخلة عليا غرفتي
 وهي تقول...
البسي طرحتك يا ايمان

 عشان في ناس جايين يسلموا عليكي

قلت..ناس مين ؟

قالت..ناس قريبنا

قلت..خليهم يتفضلوا

وبعد شوية 
دخل شيخ كبير ومعه
 شاب اخر

وسالني الشيخ

قال..رفاعي قالي انة كلمك بخصوص الزواج وانتي قولتي انك موافقة

قلت..ايوة انا قلت لرفاعي اني موافقة 
لكن احنا اتكلمنا علي المحلل

رد الشيخ 
قائلا
ايوة يا بنتي فعلا الشرع بيستوجب وجود محلل 

المهم..يعني انتي بجد اخبرتي رفاعي انك موافقة علي الزواج؟


للكاتبة حنان حسن




نظرت للرجل واعتقدت بانه يسالني ان كنت موافقة علي الزواج برفاعي مرة اخري 

بعد ما يحقق شرط المحلل
فقلت..
ايوه فعلا انا قلت اني موافقة

فا هب الرجل واقفا وهو يقول....علي خيرة الله
وتركوني هؤلاء الرجال وغادروا غرفتي

فا اندهشت لرفاعي الذي ارسل لي هؤلا الرجال لستمعوا الي موافقتي علي الزواج منه قبل الهنا بسنة

وقلت في نفسي
 يمكن كان عايز يشهد عليا الناس
 اني هوافق عليه في حالة ان توفر شرط المحلل؟

المهم..بعد خروج هؤلاء الرجال من غرفتي

 لقيت شدايد داخلة غرفتي وهي ...
 تكاد ان تنفجر من الضحك

وبعد ان توقفت عن ضحكها 

قالت...مبروك يا عروسة

نظرت لها بتعجب

وقلت...عروسة ؟

قالت..ايوه
 اصل الماذون لسة ماشي حالا
 بعد ما كتب كتابك يا عروسة

انتفضت من مكاني
 وانا اعترض
 قائلة
انتي بتقولي اية؟

انا مينفعش اني ارجع لاخوكي غير بمحلل اصلا
لان حرام شرعا

ردت شدايد 
قائلة

ما الماذون كتب كتابك علي المحلل
واحنا كتبنا كتابك علي المحلل
عشان يطلقك بكرة الصبح 

وبعد كدة 
تقدري ترجعي لرفاعي تاني

قلت..ازاي الكلام ده ؟

وازاي تجوزوني بدون ما تاخدوا راي؟

ردت شدايد 
قائلة
امال الشهود الي كانوا عندك في غرفتك من شوية دول كانوا بيعملوا ايه؟

ونظرت بذهول لشدايد التي اخذت تزغرد 


للكاتبة حنان حسن




و بعد شوية
 اخذت شدايد  تنادي علي العريس
وهي تقول....
ادخل يا عريس
عروستك في انتظارك

وبالفعل اتفتح الباب

 ودخل العريس 

لاتفاجئ بصدمة العمر

 لان العريس كان.......

لو عايز باقي احداث الفصة ضع عشر ملصقات
مع متابعة صفحتي الشخصية
مع تحياتي
الكاتبة
حنان حسن

التعليقات

BLOGGER: 5

الاسم

رواية ابقى معي (stay with me),7,رواية أحاسيس ممنوعة,8,رواية إحتياج أنثى,12,رواية أحضان ممنوعة,12,رواية أحضنيني,12,رواية أحيا بأنفاسك,10,رواية إغتصاب في الحلال,8,رواية أغرب رغبة,10,رواية البعض يفضلونها ساخنة,12,رواية الرغبة قبل الحب احيانا,4,رواية العشق المسموم,10,رواية المطلقة و البواب,8,رواية إمرأة لعوب,12,رواية أنفاس ساخنة,10,رواية بت شمال,10,رواية بنت ليل,10,رواية جواز عرفي,10,رواية خلف أسوار الخرابة,6,رواية دعارة مشروعة,6,رواية رغبة شرسة,9,رواية زفافي على مريض إيدز,7,رواية زواج متعة,7,رواية زواج مع إيقاف التنفيذ,5,رواية زوجة للإيجار,12,رواية شبة أنثى,12,رواية عشقتك رغما عنك,11,رواية علاقة ساخنة,9,رواية فضيحة بالدور الأرضي,5,رواية فعل فاضح,12,رواية قادر و فاجر,1,رواية لازم قبل الدخلة,6,رواية ليلة زفاف زوجي,10,رواية ليلة زفافي على أخي,10,رواية مجنون سارة,12,رواية مذكرات راقصة محترمة,5,رواية مطلوب عانس,12,رواية مطلوب مساعد قاتل,4,رواية نبض ميت,12,رواية نصف عذراء,7,رواية نوع من الحب,12,قصص و روايات,366,
rtl
item
حنان حسن - كاتبة روائية: رواية أحضنيني - ‏الجزء ‏الرابع
رواية أحضنيني - ‏الجزء ‏الرابع
رواية أحضنيني الجزء الرابع - للكاتبة حنان حسن - ستجد الرواية كاملة على المدونة - قراءة ممتعة. قصص,روايات,رواية,قصة,حنان حسن
https://lh3.googleusercontent.com/-0ZANDSbP3h4/X8f2qzUA6YI/AAAAAAAACt4/dSf4k_hxNt0IBIdMGmCFu4IO_oNlZws5wCLcBGAsYHQ/s16000/1606940323872555-0.png
https://lh3.googleusercontent.com/-0ZANDSbP3h4/X8f2qzUA6YI/AAAAAAAACt4/dSf4k_hxNt0IBIdMGmCFu4IO_oNlZws5wCLcBGAsYHQ/s72-c/1606940323872555-0.png
حنان حسن - كاتبة روائية
https://www.hananstory.com/2020/12/blog-post_2.html
https://www.hananstory.com/
https://www.hananstory.com/
https://www.hananstory.com/2020/12/blog-post_2.html
true
3044855969157461923
UTF-8
تم تحميل جميع المنشورات لا توجد منشورات إظهار الكل اقرأ المزيد رد إلغاء الرد مسح بواسطة الرئيسية الصفحات المنشورات اظهار الكل مرشحه لك التصنيف الارشيف SEARCH كل المنشورات لا يوجد منشور مطابق لطلبك Back Home الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت احد إثنين ثلاثاء اربعاء خميس جمعة سبت يناير فبراير مارس إبريل مايو يونيو يوليو اغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر يناير فبراير مارس ابريل مايو يونيو يوليو اغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر الآن منذ دقيقة $$1$$ minutes ago منذ ساعة واحدة $$1$$ hours ago امس $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago منذ اكثر من 5 اسابيع متابعين متابعة هذا المحتوى للعضويات المميزه الخطوة الأولى: شارك المحتوى على وسائل التواصل الإجتماعي الخطوة الثانية: اضغط على اللينك على شبكات تواصلك انسخ الكود بالكامل اختر الكود بالكامل تم نسخ الكود بالكامل Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy Table of Content