عشقتك ‏رغما ‏عنك ‏| ‏الجزء ‏الأول

رواية عشقتك رغما عنك الجزء الأول - للكاتبة حنان حسن - ستجد الرواية كاملة على المدونة - قراءة ممتعة

انا في مشكلة كبيرة.. تكاد تصنف (كارثة)  ولاول مرة ابقي  يآسة ومش عارفة اتصرف ازاي
الاول هقولكم انا مين..
انا ريم..25 سنة..معنديش شهادات.. لكن بعرف اقراء واكتب كويس ..انا انسة .. عشان النصيب لسة مجاش.. مش معني كده اني مش حلوه لا دنا حلوه بدرجة (فرتيكة) ولو اهتميت بنفسي شوية هبقي فشر المزز الي بتشوفوهم في السيما..بس تقولوا ايه بقي في قلة البخت..
استنوا هحكي ليكم حكايتي من الاول وطبعا هحاول اختصر..
حكايتي بدات قبل ما اتولد..اه مستغربين ليه؟
هقولكم ازاي
قبل ما اتولد امي اتجوزت مرتين.. اول مره اتجوزت راجل طيب وخلفت منه اختي الكبيرة صباح..وبعدها  جوز امي اتوفي وكانت صباح عندها سبع سنين  ..وبعد ها بعشر شهور امي اتجوزت تاني من ابويا  ..لكن ابويا كان مش بيتقي ربنا في امي ولا فيا لانة كان بيتاجر في المخدرات.. وكان قاسي علي امي وعلينا كلنا وخصوصا صباح عشان هي مكنتش بنته.. نسيت اقولكم انه خلف بنت تانيه من امي اسمها رغد..وكانت اصغر مني بسنتين.. وفي مره وهو بيوزع البضاعة كا العادة .. اتقبض  عليه ودخل السجن واخد خمسة عشرة سنة وطبعا مكملهمش .. لانه مات في السجن .. والي زود المبلة طين ان امي اصيبت بجلطة ..تسببت ليها في شلل ووقعت فريسة للمرض ساعتها الناس كانوا بيبصوا لنا علي اننا مجرمين وكانهم كانوا بيعاقبونا بذنب ابونا.. وكنا ساعتها صغيرين.. وكنا احيانا كتير مش بيكون في اكل في بيتنا ولا حتي العيش الحاف.. ولا كنا بنقدر ندفع فلوس الكهرباء والميه والايجار ..لان مكنش فيه حد بيتكفل بينا.. لان امي مريضة وابويا مات في السجن اختي ..صباح كان عندها ساعتها سبعة عشر سنة ..وقررت تتحمل المسؤالية وفعلا بدات تشتغل في البيوت.. وكنت انا ورغد بنهتم بامي..وصباح كانت بتجيب كل الفلوس الي بتشتغل بيها تحطها في البيت للاكل والشرب والايجار ..وكانت بتقضي وتكفي بالعافية

للكاتبة حنان حسن

..المشكلة.. بقي ان تعب امي ومرضها كان محتاج فلوس كتير وكان لازم اشتغل انا كمان بالرغم من صغر سني .. وطبعا اشتغلت في البيوت وبالنسبة لامي فا رغد كانت بترعاها.. وصباح جابتلي شغل عند ناس طيبين وكنت بتنقل من بيت لبيت وهكذا ..لحد ما كبرت واتعودت علي المرمطة والذل والاهانه في بيوت الناس عشان نقدر نعيش انا واخواتي  ونعالج امي .. بس الي عيشتة وشوفتة في حياتي .. خلاني ناشفة وقوية وبعرف اصرف اموري ومش بعتمد علي حد لسببين.. اولهم لاني مكنتش ضعيفة وكنت بكسب فلوس بعرقي وشقايا ..والسبب التاني اني اصلا مليش حد اعتمد عليه بس  الدنيا كحرتتيني زي ما بيقولوا وخلتني ادوس وميهمنيش ..وده يمكن عشان مكنش فيه حاجة اخاف عليها.. والحياه كانت ماشية علي كده زي الفل مؤخرا في البيت الي كنت بشتغل فيه عند الست العجوزة.. الي عايشة لوحدها .. وكانت ست كريمة وايدها فرطة.. لكن للاسف الست اتوفت ورجعت للي خلقها  واهلها طبعا قفلوا البيت واستغنوا عن خدماتي..وانا قعدت في البيت من غير شغل وكنت هطق ..لغايةما في يوم ..لقيت  اختي رغد بتلطم وتصوت وهي في اوضة امي.. جريت بسرعة عليها لقيت امي مش بتنطق ولا تتنفس ..ولما جيبنا دكتور واتنين اكدوا انها اتوفت الي رحمة الله ..الدنيا انتهت بالنسبالي ساعتها.. امي الي كنا بنتمرمط عشان علاجها ماتت وسابتنا لوحدنا ..وفضلت قافلة علي نفسي بعدها اكتر من شهر ومش بخرج ولا ليا نفس اني اعيش تاني اصلا.. لغاية ما جت صباح بعد كام شهر من موت امي.. وجابت لنا شغل انا ورغد اختي..
ساعتها مفكرتش ووافقت علي طول عشان اخرج من حالة الحزن  علي امي شوية باني انشغل باي حاجة تنسيني وتخفف عني فراقها.. ده غير اني كنت عايزة اساعد في جهاز اختي صباح الي ضيعت عمرها علينا ولسة مخطوبة بقالها اكتر من ثلاث سنين ولسة مش عارفه تدخل بسببنا 

الشغل كان عبارة عن بيتين هنخدم فيهم انا ورغد..
اول بيت وده كان بتاع تاجر اعشاب كبير وده كان راجل ملتحي وشيخ وبيعرف ربنا ..عشان كده انا اخترته لرغد لانها اول مره تشتغل وكنت عايزة اطمئن عليها ..لكن بالنسبالي ..فا انا صايعة قديمة واسلك في الحديد ولواشتغلت مع الجن الازرق هعرف اصرف اموري ..
بالنسبة للبيت التاني فا ده كان بيت ظابط كبير ..معرفش رتبته ايه لاني مش بفهم في الرتب بتاعتهم دي..
بالمصادفة اننا ورغد خرجنا للشغل في يوم واحد.. وروحنا انا وصباح وصلنا رغد الاول  لبيت الشيخ الملتحي الطيب وكان عايش في البيت زوجاتة الاربعة واولاده
اما بالنسبة للضابط.. فكان ارمل وزوجته توفت من خمس سنين وعنده بنت واحده بس.. ده الي قالتهولي صباح
ولما روحنا ..بيت الظابط عشان استلم الشغل..
فتحلنا عم صلاح حارس العمارة و دخلنا انا وصباح وطلب مننا اننا ننتظر البية في الصالون.. ودخل هو يبلغ ..ايهاب بية..
البيت كان شيك وجميل لكن كان فيه قبضة كده تحسسك ان المكان ميت ومفيهوش اي حياة.. ولما كنا قاعدين انا وصباح في انتظار ايهاب بيه.. لقيت صباح بتقولي.. شوفتي العفش يا بت يا ريم حلو ازاي؟
قلت حلو ايه يا شيخة ده المكان كله شكلة رسمي ومقبض وكئيب كده
لقيت صباح بصتلي ورفعت حاجبها وقالت بتريقة.. معلش المره الجاية هبقي اجيبلك شغل.. في ملاهي دريم بارك..
قلت.. لا يختي لا دريم بارك ولا مراجيح مولد النبي.. ادينا هنشتغل الكام ساعة الي علينا وهنروح وخلاص..وفجاءة قطع حديثنا
ده خروج ايهاب بية..من حجرتة وقدومة باتجاهنا انا وصباح.. وقد كان شابا يقارب الخامسة والثلاثين الي الاربعين من عمرة ..و بالرغم من انه كان شكلة امور وجان وزي القمر .. الا انه كان جاد وكشر وشكلة كده لسه ميعرفش انه في اختراع اسمة الابتسامة 
دخل ايهاب بيه وطبعا انا وصباح قمنا واقفنا اول ما شوفناه جاي علينا.. واول ما قرب ناحيتنا ..قال بصوت خشن واسلوب جاف
قال.. مين فيكم الي جايه تشتغل..؟
ربكم والحق؟انا كنت عايزة اقول لصباح يلا نمشي ..بس خوفت يلبسني تهمة رجوع في الكلام مع ضابط شرطة ..اينعم مفيش تهمة اسمها كده بس بصراحة انا خوفت منه اصل شخصيتة كانت قوية لدرجة انها مخيفة..
ردت صباح ..وهي بتشاور عليا
قالت.. ريم اختي يا بيه هي الي هتشتغل..
نظر ناحيتي وهو بيتفحصني ..ثم وجه الي الكلام
قال..معاكي بطاقة؟..رديت وانا بترعش وعندي شك يكاد يصل لدرجة اليقين انه عشردقايق كمان لو مجوبتش بسرعة.. هيجبني من قفايا ويرميني في اقرب حجز ..
 للكاتبة .. حنان حسن
بسرعة فتحت شنطتي وطلعت البطاقة .. واعطتها له..فنظر بها قليلا..ثم اعاد النظر لي مره اخري ثم بدء اسلوب تحقيق المباحث
قال.. اشتغلتي في بيوت قبل كده؟
قلت.. ايوه كتير
قال.. اخر مره كانت.. فين وعند مين؟
قلت في الزمالك عند الحاجة سميرة
قال.. وسيبتيهم ليه؟
قلت.. الحاجة اتوفت وانا معايا تليفونات ولادها ممكن حضرتك تتصل بيهم وتسالهم عني
نظر الي لبرهة في صمت ثم قال.. انتي اهتميتي باطفال قبل كده؟
قلت.. البيوت الي كنت بشتغل فيها كان فيها اولاد احيانا ايوه
قال.. انتي هنا هتكوني مسؤلة عن امل بنتي ..قبل مسؤليتك عن شغل البيت وعمل الاكل ..وراح باصصلي بقرف كده ..وكانه مش مقتنع بيا اصلا بس مضطر يشغلني عشان بنتة  ثم
قال ..وعموما انا هجربك اسبوع وهنشوف.. بس خلي بالك.. انا زعلي وحش وغضبي صعب 
يعني اي تقصير منك هعرف وهتزعلي
قلت وانا ارتعد خوفا.. لا اطمن حضرتك ان شاء الله حضرتك هترضي عن شغلي
ثم ..  نظر الي مره ثانية ثم قال ..انتي عارفة الراتب الي هتاخديه هنا كام ؟
قلت ..ايوه عم صلاح قالي 
ثم نادا علي عم صلاح البواب وقالة..دخلها وعرفها علي شغلها يا عم صلاح.. ثم تركنا ودخل الي حجرة المكتب
ساعتها صباح بصتلي وهي بتضحك ثم 
قالت.. ايه رايك يا بت؟
قلتلها.. راي في ايه ؟.. اللهي يجيلك ويحط عليكي يا بعيدة..ايه يا بنتي رئيس المخابرات الي  انتي جايباني اشتغل عنده ده ؟
قالت صباح وهي تحاول السيطرة علي ضحكها.. ماله يا بت مهو باشا اد الدنيا اهوه
قلت .. لا يا ستي شكرا انا هروح معاكي وابقي اشوف شغل تاني .. 
قالت صباح وهي تشدني من يدي.. ايه الي بتقوليه ده يا هبله ؟حد يرفص النعمة؟
قلت.. نعمة ايه يا حاجة؟
الراجل ده ..شكلة كدة لو حد عطس  جنبة هيجيب لة جواب اعتقال..
قالت.. يا بت اهمدي بقي وبطلي جنانك ده.. الباشا قالك هيجربك اسبوع وانتي كمان هتجربي اسبوع مش يمكن ترتاحي في الشغل هنا؟
وبعدين نفسي اعرف انتي خايفة من ايه؟
احنا طول عمرنا الحمد لله بنعامل ربنا وبنشتغل في بيوت الناس بما يرضي الله وعمرنا ما عملنا حاجة وحشة.. خايفة من ايه بقي ؟ يلا بقي ربنا يهديكي ادخلي شوفي شغلك وبطلي شغل العيال ده

قلت .. لا يمة مفيش الكلام ده انا همشي معاكي يعني همشي معاكي..

للكاتبة.. حنان حسن

 وبعد  دقيقة.. لقيت باب المكتب اتفتح مره تانية وخرج الباشا وهو ينظر الي ويقول بصوت خشن واسلوب حاسم
انتي لسه واقفة عندك؟
اتفضلي علي شغلك يلا
وساعتها لقيت صباح وقفت وقالت.. لا يا فندم انا همشي اهوه وهي هتشوف شغلها
ولما صباح سابتني ومشيت.. بقيت عاملة زي الطفل الي سابوه في الحضانه اول يوم لوحده وشايف الابلة وهي بتجلد في العيال
واضطريت ادخل اشوف شغلي واجرب اسبوع وامري لله
وقبل ما ادخل ..لقيت بنوتة صغيرة زي القمر بتقولي .. انتي مين؟
قلت.. انا ريم ..واقتربت منها وملست علي شعرها وقلتلها..انا جايه هنا عشان اعيش معاكي ونلعب سوا ونبقي اصحاب ..ايه رايك ؟

للكاتبة ..حنان حسن

قالت  امل ابنه ايهاب بية.. في برائة..اه انا عايزاكي تلعبي معايا ..ابتسمت واخذتها في حضني ولاحظت ساعتها انها حضنتني اوي وكانها  كانت محتاجة الحضن ده..لكن وانا بحضن امل ..لقيت ايهاب بية بيصرخ باعلي صوتة فيا ..ثم
قال.. انتي ايه الي بتعمليه ده ؟ انا مش عايزك تعلميها الدلع والمياصة.. ثم اخذ امل من بين  يديا وامرها بانها تدخل غرفتها..ساعتها اتاكدت اني مش هعمر مع الشخص الملاك النسمة ده خالص .. ولكنني غصبت علي نفسي وقضيت ساعات العمل المقررة لي بالمنزل بعدما خرج ايهاب بيه وغاب طيلة اليوم
وبعد ما خلصت ساعات العمل وروحت البيت ..لقيت رغد قد وصلت قبلي للبيت وهي.. تبكي ومذعورة ..وشبة عندهاصدمة عصبية..لدرجة اني اتخضيت من منظرها وسالتها ..ايه في ايه مالك  ايه الي حصل يا رغد؟؟
قالت..كارثة ........

مع تحياتي
حنان حسن

التعليقات

BLOGGER: 1

الاسم

رواية ابقى معي (stay with me),7,رواية أحاسيس ممنوعة,8,رواية إحتياج أنثى,12,رواية أحضان ممنوعة,12,رواية أحضنيني,5,رواية إغتصاب في الحلال,8,رواية البعض يفضلونها ساخنة,12,رواية الرغبة قبل الحب احيانا,4,رواية العشق المسموم,10,رواية المطلقة و البواب,8,رواية أنفاس ساخنة,10,رواية بت شمال,10,رواية جواز عرفي,10,رواية خلف أسوار الخرابة,6,رواية دعارة مشروعة,6,رواية رغبة شرسة,9,رواية زفافي على مريض إيدز,7,رواية زواج متعة,7,رواية زواج مع إيقاف التنفيذ,5,رواية عشقتك رغما عنك,11,رواية علاقة ساخنة,9,رواية فضيحة بالدور الأرضي,5,رواية فعل فاضح,12,رواية قادر و فاجر,1,رواية لازم قبل الدخلة,6,رواية ليلة زفاف زوجي,10,رواية ليلة زفافي على أخي,10,رواية مذكرات راقصة محترمة,5,رواية مطلوب عانس,12,رواية مطلوب مساعد قاتل,4,رواية نبض ميت,12,رواية نصف عذراء,7,قصص و روايات,269,
rtl
item
حنان حسن - كاتبة روائية: عشقتك ‏رغما ‏عنك ‏| ‏الجزء ‏الأول
عشقتك ‏رغما ‏عنك ‏| ‏الجزء ‏الأول
رواية عشقتك رغما عنك الجزء الأول - للكاتبة حنان حسن - ستجد الرواية كاملة على المدونة - قراءة ممتعة
https://lh3.googleusercontent.com/-zlKNXJoGAIg/Xu0oTd6HgvI/AAAAAAAAA-w/UduEbfAnlqgPTp1KDi1H3eBUMtYozKQNgCLcBGAsYHQ/w395-h400/1592600648509357-0.png
https://lh3.googleusercontent.com/-zlKNXJoGAIg/Xu0oTd6HgvI/AAAAAAAAA-w/UduEbfAnlqgPTp1KDi1H3eBUMtYozKQNgCLcBGAsYHQ/s72-w395-c-h400/1592600648509357-0.png
حنان حسن - كاتبة روائية
https://www.hananstory.com/2020/06/blog-post_93.html
https://www.hananstory.com/
https://www.hananstory.com/
https://www.hananstory.com/2020/06/blog-post_93.html
true
3044855969157461923
UTF-8
تم تحميل جميع المنشورات لا توجد منشورات إظهار الكل اقرأ المزيد رد إلغاء الرد مسح بواسطة الرئيسية الصفحات المنشورات اظهار الكل مرشحه لك التصنيف الارشيف SEARCH كل المنشورات لا يوجد منشور مطابق لطلبك Back Home الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت احد إثنين ثلاثاء اربعاء خميس جمعة سبت يناير فبراير مارس إبريل مايو يونيو يوليو اغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر يناير فبراير مارس ابريل مايو يونيو يوليو اغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر الآن منذ دقيقة $$1$$ minutes ago منذ ساعة واحدة $$1$$ hours ago امس $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago منذ اكثر من 5 اسابيع متابعين متابعة هذا المحتوى للعضويات المميزه الخطوة الأولى: شارك المحتوى على وسائل التواصل الإجتماعي الخطوة الثانية: اضغط على اللينك على شبكات تواصلك انسخ الكود بالكامل اختر الكود بالكامل تم نسخ الكود بالكامل Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy Table of Content