رواية إحتياج أنثى - ‏الجزء ‏العاشر

رواية إحتياج أنثى الجزء العاشر - للكاتبة حنان حسن - ستجد الرواية كاملة على المدونة - قراءة ممتعة. قصص,روايات,رواية,قصة,حنان حسن

رواية إحتياج أنثى الجزء العاشر 

للكاتبة/حنان حسن 


بعدما خرجت خلف رامي ركبت تاكسي وتتبعتة لاعرف حقيقة ذلك الشخص الذي يهدده 

ولكنني تفاجاءت بان رامي يجلس وحده بسيارتة وهو يصرخ
 بدون ان يقترب اي شخص من سيارتة

وبعد ذلك الصراخ
 قام رامي بالانطلاق بسيارتة مسرعا 
ووجدت بانه في طريق العوده للمنزل 
فا عدت خلفة بالتاكسي 

وقلت في نفسي
  انا لازم اول  لما ارجع البيت 
اواجة رامي عشان اعرف منه كل حاجة


للكاتبة حنان حسن




لكن قبل ان نقترب من المنزل
 وجدت الطريق مزدحما 

وسمعت سارينة عربات الشرطة 
وكان الطريق مغلقا 

 ولما سائق التاكسي سال قائد  السيارة التي بجانبة عن سبب توقف الطريق  
رد السائق 
قائلا 
بيقولوا في حريق في عمارة  قريبة من هنا

وسيارات المطافي والشرطة قافلين الطريق

معرفش ليه دب الرعب في قلبي
 وانتفضت من مكاني

 ووجدتني ادفع الحساب لسائق التاكسي
 و افتح السيارة واخرج لاكمل مشيا علي الاقدام 

فقد كنت اري سيارة رامي امامي
 تركن علي جنب الطريق 

وقلت في نفسي

 انني ساذهب لرامي في سيارتة لاواجهة لاعرف ما يحدث...

وبالفعل... وصلت لسيارة رامي
 ولكنني لم اجده بسيارتة

فا اتوجهت للمنزل
 وكنت كلما اقتربت من منزلي 
كنت اجد ازدحاما شديدا..

وكانت صدمتي  حين وصلت امام العمارة التي بها شقتي 
انني تفاجاءت 
بان الجميع يشاهدون ذلك الحريق الذي بشقتي

فا اخذت اصرخ
 وانا اقول..
.تامر ابني
  وكنت احاول جاهدة بان ادخل في وسط النيران لاتي بابني
 ولكنني لم استطع
 فقد منعوني  رجال الحماية المدنية
 من الاقتراب من الشقة 

التي كانت تاكلها النيران


للكاتبة حنان حسن




والتي كانت تحترق وبداخلها ابني والخادمة
التي كانت معه

فا اخذت اصرخ صراخا هستيريا 
الي ان فقدت الوعي

 وافقت في المستشفي حيث فتحت عيني لاري امامي رامي 

الذي كان حزينا وكان الحزن قد كسر ظهرة

وبمجرد ان فتحت عيني
سالت رامي 
قلت..ابني فين؟

لم يرد رامي باي كلمة

واخذ يجهش بالبكاء

قلت..انت بتعيط ليه ؟

بقولك فين تامر؟
ابني فين؟

رد رامي وهو يشد  علي يدي 
قائلا
ربنا يعوض علينا

قلت...انت بتقول ايه؟

ورفضت اذني تصديق   ما سمعتة منه للتو

 واخذت اصرخ 
وانا اقول...
...لا ...لا ...لا
واتي الطبيب سريعا وقام باعطائي حقنة ما

 جعلتني اغيب عن الوعي ثانية
 ولما عدت بعدها 
بدات استوعب انني قد فقدت تامر ابني للابد

وقد فهمت من رامي بان الخادمة لقت حتفها
 في ذلك الحريق 
هي الاخري هي من تسببت في الحريق نتيجة اهمالها

 فقد رجح البعض
 ان الحريق نتج عن  اهمال الخادمة 
وانها قد تكون نست شيئا علي النار
 مما ادي الي اندلاع ذلك الحريق 
الذي ادي لوفاة ابننا
 مختنقا


للكاتبة حنان حسن




واخذني رامي لشقة جديدة وانعزلت فيها  بعيدا عن الناس لفترة كبيرة

وكان رامي يعزل نفسة معي  ايضا 
وكان حزينا علي ابنه الذي فقدة

وكان صامتا طوال الوقت

 ولم يعد  يتحدث في الموبيل كعادتة 
الا مع مدير اعمالة وبكلمات مقتضبة

وفي تلك الفترة
 من العزلة 
جلست مع نفسي 

ووجدت بانني قد اصبحت وحيدة تماما 
وتذكرت شقيقتي ميسون وابنة خالتي سحر 

وطبعا انا لم انساهن 
ولم اتعمد عدم البحث عنهن 
بعدما اختفين 
ولكن يرجع السبب في عدم 
اهتمامي بالابلاغ والبحث عنهن 
 ان رامي عندما طلبت منه ان نبلغ الضابط 
الذي اتي ليحقق في موت خالتي وزوجها

 وكنت قد طلبت من رامي  حينها  ان نخبر الضابط بامر تلك الدماء
 التي كانت علي باب غرفة سحر
واردت ان نخبر الضابط بامر اختفاء شقيقتي وابنة خالتي
 ولكن رامي اوهمني حينها  بان الجن العاشق هو من قام باخفائهن

 فا قلت في نفسي  ...بانها مسالة وقت
 ويرجعن مرة اخري

 ولكن بعدما شككت بامر الجن العاشق 
قررت ان اهرب واذهب للبوليس
 ليبحث عنهن 
ولكن رامي اعادني عما كنت انوي عليه 
عندما هددني بالصاق تهمة القتل بذلك القتيل الذي وجدتة بشقتي 

وبعدها انشغلت بتامر ابني قبل ان افقدة

ولكنني الان لم يعد لدي ما يسنيني او يعوقني عن البحث عنهن 

وقررت ان اذهب للشرطة 

واقدم بلاغ باختفائهن

وبالفعل... تسللت من المنزل دون ان اخبر رامي 
زوجي
وتوجهت  لقسم الشرطة التابع للمكان الذي قد اختفين به
وقدمت بلاغا باختفاء شقيقتي ميسون وابنة خالتي سحر


للكاتبة حنان حسن




 وسالني ذلك الشرطي

 الذي يقوم بعمل المحضر

قال هما تغيبوا من امتي؟

قلت ...تقريبا من اكتر من سنة
نظر الي الشرطي بدهشة
وهو يقول...سنة؟

وجاية دلوقتي تقدمي البلاغ عن اختفائهن؟

قلت...اصلي كنت مسافرة مع زوجي
 ولسة جاية 

قال..وايه الي عرفك انهم اختفوا ؟
ما يمكن مسافرين مثلا

قلت..لا هما اختفوا

لاني سالت عليهم كل الناس الذين  يعرفهن 
ومحدش عارف لهم طريق

رد الشرطي
 متسائلا
اخر مرة شوفتي كل واحده فيهم كانت امتي؟

قلت ..اخر مرة  كان في عيد ميلاد اختي ميسون السنة الي فاتت
 وبعدها لم اري ايا منهن مرة اخري

رد الشرطي
 قائلا
عندك صور لاي منهن

قلت ..ايوه انا معايا الصور الي كنت التقطها في عيد ميلاد ميسون 
وكانت دي اخر صور لهن قبل ان يختفين

نظر الشرطي في الصور 
ثم قال
احنا  عندنا هنا صور لجثث مجهولة الهوية 

ممكن تشوفي صور الجثث الي عثرنا عليها  في التاريخ الي انتي ذكرتية

نظرت له 
بعدما قبض قلبي بكلامة عن الجثث المجهولة

وقلت في نفسي


للكاتبة حنان حسن




فال الله ولا فالك 
جثث ايه ؟
ان شاء الله يكونوا بخير ومحصلش ليهم حاجة وحشة

المهم قام الشرطي بجلب العديد من الصور
 التي بمجرد ان شاهدتها اصابتني بالغثيان 

واخذ يعرضها عليا 
وكنت احاول ان انظر في تلك الصور سريعا
 لاحاول ان انتهي من مشاهدة تلك المشاهد البشعة 
واثناء عرضة لتلك الصور 

استوقفتني صورة لجثة ترتدي نفس الملابس التي كانت ترتديها ميسون شقيقتي

فا استوقفتني تلك الصورة

وانا احدث نفسي
 قائلة
الملابس الي في الصورة  دي هي نفس الملابس الي كانت علي اختي ميسون في عيد ميلادها

والي اختفت وهي بترتديها

وسالتة في فزع

قلت...في صورة اوضح للجثة لو سمحت

رد الشرطي
 قائلا
دي الصور الي التقطت للقتيلة فقط
 بعدما ما خرجت من المياة مباشرة

قلت..هي ماتت غرقانة؟

رد الشرطي 
قائلا
ايوة الجثة دي خرجوها من النيل 
وكانت بيها عدة طعنات

 لكن مكنش معاها اي شيئ يدل علي شخصيتها

ودي بيانات الجثة

وقرات البيانات  التي كانت تخص تلك الجثة 

وكانت لفتاة في العشرينات من عمرها 
بيضاء اللون 
 ذات شعر اسود 
 
وعندما قرات تلك البيانات

وجدتها نفس المواصفات التي تتوافق مع مواصفات ميسون شقيقتي

 حتي الطول والوزن 
فقد كانت كل المواصفات  

تنطبق علي شقيقتي 
تماما 
ذلك بخلاف الملابس التي كانت علي القتيلة

 وقد كانت  تتطابق مع الملابس التي كانت علي ميسون اثناء ما اختفت


للكاتبة حنان حسن




   مما جعلني اتاكد بان شقيقتي
 قد تعرضت للقتل

وفهمت من الشرطي ان تلك الجثة قد تم دفنها في احدي مقابر الصدقة

 بعدما تم حفظت القضية

لانهم فشلوا في العثور علي القاتل
كما فشلوا في العثور علي ذويها

وطبعا تلك المعلومة قد اكدت لي 
بان سحر قد قتلت هي الاخري 
وربما كان القاتل قد دفنها بمكان ما 
ولم يعثر البوليس عليها حتي الان

فسالت الشرطي 
عن صور اخري لابحث فيها
 
ولكنني لم اجد اي صور ولا اي مواصفات 
في تلك الجثث  
تتشابة مع مواصفات سحر ابنة خالتي

فا خرجت من قسم الشرطة
 وركبت تاكسي لاعود للمنزل 
وقد كنت  مصدومة 

والحزن ينهش قلبي علي شقيقتي
 فقد كان اكتشافي  لمقتل شقيقتي ميسون 

بمثابة صفعة علي وجهي

 افقت بعدها 
علي حقيقة مرة 
 وطبعا شكي  كان ينحصر في (رامي)  
وعرفت ساعتها بان رامي 
مصيبة ...وبلوي كبيرة 

وفهمت كمان ان في لغز كبير وراه 
وكان لازم اعرف السر ده ايه؟
عشان كده 
لم اخبر رامي بانني عرفت بمقتل ميسون

وقررت ان ابحث خلف رامي
 لاعرف حقيقتة... وحقيقة ذلك الجن العاشق 

التي سردها لي سابقا

واثناء عودتي من الخارج 

وابعد ما فتحت باب الشقة 

وجدت رامي ينتظرني بالمنزل 
وهو في قمة الفزع 

واول ما شافني

سالني 
في لهفة 
قائلا  
غادة حبيبتي كنتي فين؟

نظرت له بحزن 
وانا اقول
يعني هكون فين؟

انا هنا ادامك اهوه

رد رامي بعتاب

قال..ازاي بس متعرفنيش انك خارجة؟


للكاتبة حنان حسن




انتي مش عارفة اني بقلق عليكي يا حبيبتي؟

اقتربت منه وانا انظر في عينية بجراءة

وبعدما نظرت له 
سالتة
قلت..يعني تفتكر ممكن يحصلي ايه؟

هتاكلني القطة؟

ولا حد هيقتلني ...ويرميني في النيل؟


نظر الي رامي وقد تغير لون وجهة 
من ذلك السؤال المفاجئ الذي وجهتة له

قال...حبيبتي انا قلقان عليكي

قلت..لا يا حبيبي متقلقش
انا تمام 

وتركتة ودخلت لغرفتي
واخذت ابكي حزنا  علي شقيقتي
 التي تاكدت من اني فقدتها اليوم

وبعد شوية ...لقيت رامي بيخبط علي غرفتي

وقبل ان اسمح له بالدخول
 
وجدتة يدخل لغرفتي ليراني وانا ابكي

قال.. حبيبتي انا عارف ان فقدان ابننا خسارة كبيرة اوي؟
لكن احنا لسه ادامنا العمر طويل 
ونقدر نجيب ولد واتنين وثلاثة كمان

نظرت لرامي وانا اقول...

قتلتها ليه يا رامي؟

نظر الي رامي 
بدهشة
وهو يقول...انتي بتقولي ايه؟
قلت...بقولك ليه قتلتها؟

رد رامي 
قائلا
انت بتتكلمي عن مين؟

قلت..بتكلم علي البت المسكينة الي طعنتها بالسكينة 
 وبعدها رميتها في النيل؟

رد رامي 
قائلا
انتي بتتكلمي عن ايه؟
 انا مش فاهم حاجة؟

قلت..بس انا فهمت كل حاجة 
وفهمت كمان حقيقة كدبتك وتمثيلية الجن العاشق 

تجمد رامي في مكانة 


للكاتبة حنان حسن




بمجرد ان سمع كلماتي التي نزلت عليه كا الصاعقة

واقترب مني وهو يمسك   ذراعي بقوة 
وهو يسالني
قال....انتي كنتي فين ؟

ومين الي قالك الكلام ده انطقي؟
نظرت له دون ان انطق
 او اريح قلبة
 ولم اعرفة انا عرفت المعلومات دي ازاي

لكن 
...غضب رامي وشكة بان يكون شخصا ما اخبرني بتلك المعلومات
 اكد لي 
ان ظني في محلة 
وان رامي متورط بطريقة او باخري

وفي تلك اللحظة

حاولت ان اوقع به في الكلام

فقلت...عموما الي عرفوني حقيقتك صدموني صدمة العمر فيك 
بعد ما كنت فعلا بدات اني اقرب منك واحبك

لكن دلوقتي انا عايزة اطلق

من فضلك يا رامي
 طلقني 
رد رامي بحزن شديد
قائلا
مقدرش اطلقك يا غادة 
انا بحبك

نظرت له بغضب
 وانا اقول
انت هتطلقني غصب عنك

بدل ما اولع في نفسي 
دلوقتي  واجيبلك مصيبة

اخذ رامي يتوسلي 
بحزن 
وهو يقول...
صدقيني يا غادة انا مظلوم 
وكل الكلام الي هي قالتهولك كدب

نظرت له... بدهشة

بعدما وقع رامي امامي بذل لسان 
فقد قال...كل الكلام الي (هي) قالتهولك كدب

ياتري رامي كان يقصد مين ب( هي)؟
التزمت الصمت ولم اعقب علي تلك الذلة


للكاتبة حنان حسن




ووقفت امامة وانا اصر علي الطلاق
ولكن رامي طلب مني ان اهدئ 
واعطي له فرصة وهو سا يثبت  لي برائتة 
مما اظن به
فا نظرت له وانا احذرة 
قائلة
انا هديك  فرصة تثبت فيها برائتك
لكن 
انا لو اتاكدت من الكلام الي  سمعتة النهاردة يا رامي 
هيكون نهاية علاقتي بيك للابد
نظر الي رامي بحزن دون ان ينطق بكلمة واحده

وتركني رامي ودخل لغرفتة واغلق عليه بابه
 وسمعته يتحدث بالموبيل وهو في الداخل 

ولكنني لم استطع ان اسمع شيئا
و
 فا وقفت افكر كيف اعرف ما وراء
رامي  ؟
فقد اصبحت متاكدة بان رامي وراء كل ما حدث لي 

لكن ازاي؟
 وليه؟
كل ده قررت اني اعرفة بطريقتي

وبمجرد ما اتاكدت بان رامي اختفي بغرفتة

نزلت سريعا لاحد محلات السماعات والاجهزة الاليكترونية
 واشتريت جهاز تصنت...

لاضعة في غرفة رامي 

واسمع كل ما يقولة بغرفتة
من خلال موبيلي وانا في غرفت

وذهبت للسوبر ماركت بعدها 
لاتي بمشتروات منه 

واتحجج باني نزلت لشراء بعض الطعام

وبعد ان عدت واعددت بعض الطعام 

اتي رامي للمطبخ

وهو يسالني

قال..انتي بتعملي اكل ولا ايه؟
قلت..ايوه بعمل عشاء
رد رامي
 قائلا
ايوه كده ربنا يهديكي

اطردي الشيطان من دماغك
واوعي اسمعك تنطقي كلمة الطلاق دي تاني

وتعالي نبدء انا وانتي من جديد
 وننسي الحزن شوية

نظرت لرامي وابتسمت له وانا اقول

طيب ممكن حضرتك تروح 
تبدء بنفسك

نظر الي رامي بتعجب وسالني
قال..يعني اية؟


للكاتبة حنان حسن




قلت...دقنك طويلة
 وشكلك مذري 
اتفضل روح احلق دقنك 
وخد شاور لغاية ما اخلص الاكل
ابتسم رامي بسعادة ودهشة في نفس الوقت

وهو يقول..ربنا يستر

قلت..ليه بتقول كده؟
رد رامي 

وهو يقول...ساعات بخاف من تقلباتك دي
 لكن انا بدعي ربنا انك تفضلي كده راضية عني علي طول

قلت..طيب  انا ادامي 
عشرين دقيقة 
واخلص الاكل 
روح احلق دقنك بسرعة وخد شاور

رد رامي 
قائلا
حاضر هحلق دقني حالا

وبعدما تركني رامي ودخل لغرفتة

وتاكدت بانه دخل لياخذ حماما
تسللت انا لغرفتة 
ووضعت جهاز التسجيل اسفل تربيزة بجانب سريرة ووسادتة
  التي  يضع عليها راسة
وعدت بعدها للمطبخ لاكمل اعداد العشاء

وبعد ان تناولنا  العشاء 
انا ورامي ...
 ادعيت بانني قد اصابني الصداع  
فا تركني رامي لارتاح
وذهب لغرفتة

وقمت انا بتشغيل الجهاز من خلال موبيلي

وبعد شوية

سمعت صوت موبيل رامي بيرن في غرفتة

وسمعت رامي وهو بيتكلم في الموبيل

لكن للاسف 
لم اسمع صوت المتصل

لان جهاز التصنت بيسمعني ما يدور بالغرفة فقط

ولكنني سمعت رامي وهو يتحدث 
مع المتصل  
قائلا...
لازم اشوفك باي طريقة

واخذ يقول ...ايوه......لا  .......لازم.....ماشي

وفي الاخر قال..خلاص هنتظرك في الشقة القديمة

بكرة الصبح الساعة عشرة  
يلا سلام 


للكاتبة حنان حسن




وفي الصباح
 استيقظت وارتديت ملابسي 
 واتصلت باوبر
 لكي ياتي تاكسي 
ويكون في خدمتي بعض الوقت 
وبالفعل اتصل السائق بي واخبرني بانه باسفل

  واخذت انتظر رامي ليخرج
من المنزل
 لاخرج خلفة

وبعد خروجة اخذت اتعقبة واتابعة 
من بعيد 
لغاية ما لقيتة دخل عمارة قديمة
فا قمت بتتبعة دون ان يراني 
وانتظرت الي ان صعد بالاسانسير 
ودخلت لاري في اي دور سيتوقف  الاسانسير  

فوجدتة سيصعد للدور الثاني
 فا صعدت علي السلالم سريعا
 لاسمع صوت الاسانسير وهو يفتح
 وانتظرت قليلا حتي سمعت صوت المفاتيح تدور في باب  احدي الشقق 

فا استرقت النظر لاعرف سيدخل اي شقة

وبمجرد ما دخل رامي لتلك الشقة بالدور الثاني

صعدت انا في خطوتين 
وكنت امام باب تلك الشقة

واخذت اطرق الباب 
واضع يدي علي الجرس في ان واحد

وبعد شوية 
اتفتح الباب ...

ولقيت رامي امامي

وبمجرد ان شاهدني رامي امامة

 وقف وهو متصدر الباب بصدرة ليمنعني من الدخول

فا قمت بدفعة للخلف

 لاري من معه بتلك الشقة

وبالفعل... نجحت ان ادخل واري من معه

لكن الصدمة هنا كانت كبيرة

 لما شوفت رامي كان مع مين ؟
لان الشخص ده 
كان ابعد ما يكون عن التصور والخيال


للكاتبة حنان حسن




فقد كان ذلك الشخص
 هو  .....


لو عايز باقي اجزاء القصة
ضع عشر ملصقات
مع متابعة صفحتي الشخصية
مع تحياتي
الكاتبة
حنان حسن

التعليقات

BLOGGER: 13
  1. كملي جزء تاني ياريت

    ردحذف
  2. اكيد سحر بنت خالتها

    ردحذف
  3. اكيد بنت خالتها

    ردحذف
  4. والله حرام كنتي كملي عرفينا مين

    ردحذف
  5. غير معرف11/24/2020

    اكيد بنت خالتها

    ردحذف
  6. اكيد سحر بنت خالتها

    ردحذف
  7. بتعملى فيا كدة لييييية 😂 بس انا بقول ممكن تكون مامتة او اخوة التوأم

    ردحذف
  8. ميييييين حران عليكي كدة يا حنووووون

    ردحذف
  9. انا حاسه أنها ميسون اختها وهى تلاقيها عملت ده كله علشان تخلص منها وتورث لوحدها

    ردحذف
  10. علي فكره ممكن يكون اخوه التؤام عايش

    ردحذف
  11. مش بعيده يكون فتحي ابن الحاج كامل هووو كان قاسي مع ابوه
    لمن غادة اخذت كل حاجه حاب ينتقم منها

    ردحذف
  12. جزء تانى بليييييز

    ردحذف

الاسم

رواية ابقى معي (stay with me),7,رواية أحاسيس ممنوعة,8,رواية إحتياج أنثى,12,رواية أحضان ممنوعة,12,رواية أحضنيني,12,رواية أحيا بأنفاسك,10,رواية إغتصاب في الحلال,8,رواية أغرب رغبة,10,رواية البعض يفضلونها ساخنة,12,رواية الرغبة قبل الحب احيانا,4,رواية العشق المسموم,10,رواية المطلقة و البواب,8,رواية إمرأة لعوب,12,رواية أنفاس ساخنة,10,رواية بت شمال,10,رواية بنت ليل,10,رواية جواز عرفي,10,رواية خلف أسوار الخرابة,6,رواية دعارة مشروعة,6,رواية رغبة شرسة,9,رواية زفافي على مريض إيدز,7,رواية زواج متعة,7,رواية زواج مع إيقاف التنفيذ,5,رواية زوجة للإيجار,12,رواية شبة أنثى,12,رواية عشقتك رغما عنك,11,رواية علاقة ساخنة,9,رواية فضيحة بالدور الأرضي,5,رواية فعل فاضح,12,رواية قادر و فاجر,1,رواية لازم قبل الدخلة,6,رواية ليلة زفاف زوجي,10,رواية ليلة زفافي على أخي,10,رواية مجنون سارة,12,رواية مذكرات راقصة محترمة,5,رواية مطلوب عانس,12,رواية مطلوب مساعد قاتل,4,رواية نبض ميت,12,رواية نصف عذراء,7,رواية نوع من الحب,12,قصص و روايات,366,
rtl
item
حنان حسن - كاتبة روائية: رواية إحتياج أنثى - ‏الجزء ‏العاشر
رواية إحتياج أنثى - ‏الجزء ‏العاشر
رواية إحتياج أنثى الجزء العاشر - للكاتبة حنان حسن - ستجد الرواية كاملة على المدونة - قراءة ممتعة. قصص,روايات,رواية,قصة,حنان حسن
https://lh3.googleusercontent.com/-k8IuFGeqw_c/X7wlG6C1DgI/AAAAAAAACqo/hrrgFirdqY8I_T84yXHNuCE_ZDIHST-SgCLcBGAsYHQ/s16000/1606165785792571-0.png
https://lh3.googleusercontent.com/-k8IuFGeqw_c/X7wlG6C1DgI/AAAAAAAACqo/hrrgFirdqY8I_T84yXHNuCE_ZDIHST-SgCLcBGAsYHQ/s72-c/1606165785792571-0.png
حنان حسن - كاتبة روائية
https://www.hananstory.com/2020/11/blog-post_88.html
https://www.hananstory.com/
https://www.hananstory.com/
https://www.hananstory.com/2020/11/blog-post_88.html
true
3044855969157461923
UTF-8
تم تحميل جميع المنشورات لا توجد منشورات إظهار الكل اقرأ المزيد رد إلغاء الرد مسح بواسطة الرئيسية الصفحات المنشورات اظهار الكل مرشحه لك التصنيف الارشيف SEARCH كل المنشورات لا يوجد منشور مطابق لطلبك Back Home الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت احد إثنين ثلاثاء اربعاء خميس جمعة سبت يناير فبراير مارس إبريل مايو يونيو يوليو اغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر يناير فبراير مارس ابريل مايو يونيو يوليو اغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر الآن منذ دقيقة $$1$$ minutes ago منذ ساعة واحدة $$1$$ hours ago امس $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago منذ اكثر من 5 اسابيع متابعين متابعة هذا المحتوى للعضويات المميزه الخطوة الأولى: شارك المحتوى على وسائل التواصل الإجتماعي الخطوة الثانية: اضغط على اللينك على شبكات تواصلك انسخ الكود بالكامل اختر الكود بالكامل تم نسخ الكود بالكامل Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy Table of Content