رواية أغرب رغبة - ‏الجزء ‏العاشر (الأخير)

رواية أغرب رغبة الجزء العاشر (الأخير) - للكاتبة حنان حسن - ستجد الرواية كاملة على المدونة - قراءة ممتعة. قصص,روايات,رواية,قصة,حنان حسن

رواية أغرب رغبة الجزء العاشر (الأخير) 

للكاتبة/حنان حسن 


بعدما تمكن حلم من مسعد
 وحقنة بالمخدر

اخذة معاه ودخلة 
للشقة المحرَوقة

لقيت حلم راجع لشقتي تاني
لينبهني لامر مهم 

قبل ان يعود لمسعد
 مرة اخري

 وكان حلم في عجلة من امرة
 لدرجة انه ترك باب شقتي  مفتوحا 

ولقيتة بيحذرني
وبيقولي.. 

لازم تحذري من
 ام عادل

 لانها مش هتسيبك في حالك

بعد ما سمعتك 
وانتي بتعترفي  انك قتلتي ابنها الوحيد

ومش هتحل عنك غير لما تعرف مكان 
عادل ابنها


للكاتبة حنان حسن



قلت.. هو انت تعرف مكان ابنها؟ 

قال.. ايوه طبعا اعرفة

قلت.. هو فين عادل؟ 

رد حلم
 قائلا
عادل في مكان صعب الوصول له 

وقبل ما حلم يكمل كلامة.. 
 اتفاجئنا.... 
بعودة ام عادل مرة اخري

 ولقيتها بتمسك برقبة حلم 
وهي بتصرخ 
وبتقول... 

انا سمعتك... 
وانت بتقول 
انك عارف مكان ابني

ولقيتها بتبصلنا اواي وهي بتقول
واضح اوي...
 انكم كلكم عصابة مع بعض

واطبقت ام عادل مرة اخري  في رقبة حلم 

وهي بتصرخ
 و بتحاول تخنقة

فقام حلم بدفعها بعيدا عنة 
ليتلقط انفاسة

فا  سقطت ام عادل وارتطم راسها 


 بالاوكرة العالقة بباب الشقة
 مما جعلها تقع مغشيا عليها

 وفي تلك اللحظة

وقفت انا  انظر لحلم 

وانا في قمة دهشتي

وسالتة؟؟؟ 
قلت... هي ازاي ام عادل
 كانت شايفاك 
 وقادرة تلمسك كمان ؟ 

ولقيتني بقولة
انت كنت بتكدب عليا يا حلم 
صح؟ 
انا متاكدة انك مش عفريت

انت مين؟ 
وليه بتعمل كل ده؟ 

وسالتة بغضب
قلت.. 
انت كنت بتكدب عليا عشان تستغلني 
مش كده؟ 

بصلي حلم ولم يرد بكلمة واحدة


للكاتبة حنان حسن


ولكنة اقترب من ام عادل... وحملها 
وهو يقول

 هدخلها للشقة  المحروقة وارجع افهمك كل حاجة

وسالتة

قلت...وليه هتحتجزها هنا؟ 
ما نسيبها تمشي

رد حلم
 قائلا
هدخلها للشقة المحروقة
 لغاية ما نشوف هنتصرف معاها ازاي


قلت.. وهتدخلها جوة ليه ماتسيبها هنا؟ 

رد حلم 
قائلا
لازم نخفي اي اثر لها 
هنا تحسبا.. 

احسن حد يكون جاي معاها 
اومنتظرها بره 

وكمان ممكن حد يجي يسال عنها
فا مش لازم حد يعرف انها هنا
وكانها جت ومشيت

وحملها حلم واخد معها حقيبتها... 
وراح علي الشقة المحروقة

ووقفت انا لوحدي افكر في الي بيحصل 

ولقيت نفسي 

واقفة مش مصدقة الاحداث المتلاحقة الي عمالة تحصل ادامي

وسالت نفسي 

ياتري حلم ليه بيعمل كل  ده؟ 

وليه كدب؟ 
وفهمني انه عفريت 

وليه طلب مساعدتي 
في اننا ننتقم من صاحب البيت؟ 

و فين عادل؟ 

وياتري هو قتل عادل؟ 

ولقيتني بقول لنفسي

تبقي مصيبة 
ليكون حلم ده سفاح 

و هو الي قتل عادل

وناوي يقتل كل الي في البيت 

ومن ضمنهم انا

يهلوي... 
يعني انا ممكن يكون الدور عليا؟ 

ولقيت نفسي
 اترعبت
وقررت اني لازم اهرب

وبالفعل.. تركت كل شيئ 
واخدت الموبيل بتاعي فقط
وحاولت اهرب
 وكنت لسة هخرج من باب الشقة
لكن قبل ما اخرج من الباب

لقيت حلم في وشي


للكاتبة حنان حسن


ولقيتة بيسالني

قال.. رايحة فين يا زهراء؟ 

قلت.. اظن انا نفذت لك كل رغباتك

والخمس شهور كمان خلصوا
 وانا لازم امشي

قال.. هتمشي وتسيبيني؟ 

قلت.. انت مين يا حلم؟ 
وعايز مني ايه؟ 

قال.. انا مش حلم
ومش عفريت

قلت.. امال انت مين؟ 

قال... 
انا واحد اتظلم في الدنيا 
زيك بالظبط

قلت.... وليه كدبت عليا وفهمتني انك عفريت؟ 

وايه لازمة الحوارات الي كانت
 بتحصل دي كلها

بصلي حلم بحزن

ولقيتة قفل باب الشقة
ودخل للصالة

وقعد علي الارض

 وسند ضهرة للحيطة

وقالي.. اقعدي يا زهرة 

عشان عايز احكيلك حكاية

قلت.. انا مش عايزة اسمع حكايات

انا عايزة اجوبة علي اسالتي

قال... تمام هجاوب علي كل اسالتك 
بس اسمعي الحكايه الاول

قلت.. اتفضل قول حكايتك

وفعلا بدء حلم يسرد روايتة

قال.. من كام سنة وقع شاب اسمة احمد
 في حب بنت اسمها نرمين
 وهي كمان حبتة

 لكن المشكلة ان اهل احمد
 كانوا بينهم.... وبين اهل نرمين
  عدواة قديمة

وطبعا الاهل من الناحيتين....
لم يوافقوا علي الزواج

فا اخد احمد نرمين وهرب بيها 

واشتري لها بكل الفلوس الي كانت معاه شقة  صغيرة 
في المدينة


للكاتبة حنان حسن


المهم... بعد ما تزوجها 

حاول  يشتغل في اي حاجة..
 لكن دور علي شغل كتير

 لغاية ما لقي شغل مؤقت 
وبالرغم من انه 
كان بيتبهدل في الشغل ده 
الا ان العائد منة مكنش بيكفي متطلبات المعيشة...

 ومكنش بيغطي المصاريف

  وخصوصا ان نرمين كانت حامل 

وكانوا محتاجين مصاريف... كتير

وفي الفترة دي 

قراء احمد.. عن اعلان شغل
 في شرم الشيخ 

الراتب بتاعة كان مغري 

ففكر يسافر.... ويجهز مكان هناك
 وبعدين يبقي يرجع ياخد نرمين

لكن لما سافر 
لقي انه صعب انه يوفر شقة هناك

فا اتفق مع زوجتة
 انة هيستمر في عملة هناك
 لمدة كام شهر

 لغاية ما يجمع مبلغ 
ويبيبع الشقة الي نرمين فيها  

ويحط المبلغ علي 
بعضة
عشان يقدر يجيب بيه سكن
 في شرم الشيخ
 ويبقي 
جنب شغلة

وبالفعل استمر احمد
 في شغلة
 في شرم الشيخ

ومرت الشهور علي الوضع ده

لغاية ما في يوم

احمد جالة اتصال من زوجتة نرمين

 ولقاها بتستغيث بية وبتقولة..

 ان صاحب البيت 
واقف علي الباب... 

وعايز يدخل بالعافية

 وهي مش عارفة تعمل ايه؟ 

فا احمد استغرب

وقالها.. 
ازاي ينزل عندك ويخبط عليكي بعد نصف
 الليل؟ 

ردت نرمين

وقالتلة.. 
بصراحة بقي الراجل ده حاول معايا كتير
 قبل كده


وانا كنت بصدة 

ومكنتش برضي اقولك 

عشان متشيلش هم زيادة فوق همك

لكن الليلة دي


للكاتبة حنان حسن


باين عليه شارب ...
ولا ايه؟

 لانه مصمم اني افتح 

وانا خايفة اوي 

فا قالها..
 اوعي تفتحتي...
 وانا هنزلة.... وهعرف اربية ازاي

 واثناء ما كان احمد بيتكلم معاها 

سمعها بتصرخ ...وبتتكلم مع حد

و بتسالة وهي 
مرعوبة
.. 
قالت... انت دخلت هنا ازاي؟ 

وبعدها... سمعها بتعيط..... وبتتوسل  وهي بتقول

 ابوس ايدك انا حامل

وفضل احمد يصرخ
 زي المجنون

 وهو بيقولها....
 اصرخي.... واستغيثي باي حد 

 لكن للاسف صوتة موصلهاش

 لان التليفون فصل 

ومعرفش ايه الي جرالها

فا نزل يجري علي صاحب الشغل الي هو بيشتغل عنده

 عشان ياخد اجازة

 لكن صاحب الشغل... 

 كان انسان مستفز.... 
ومرضيش انه يديلة اجازة 

فا احمد  قالة... 

خلاص انا همشي 

ولو عايز ترفدني ارفدني

رد صاحب الشغل ببرود

وقالة.. مش هسيبك تمشي
 قبل الجرد 
مش يمكن تكون سارق حاجة

اتعصب احمد علي صاحب الشغل... 
 وضربة
و الموضوع كبر ووصل للبوليس

 الي اخد احمد للقسم 
وهناك 
اكتشفوا ان احمد عليه حكم بالحبس

 لان اهل نرمين كانوا رافعين عليه قضية وكسبوها 

واتحكم علية غيابي

وطبعا البوليس احتجز احمد
 عشان ينفذ الحكم

واترمي احمد في السجن

 وهو ميعرفش مصير زوجتة.... ولا ابنة 
الي في بطنها

 لان الموبيل بتاع زوجتة 
كان مغلق دائما

ومكنش قادر يوصلها 

وبعد ما قضي احمد فترة العقوبة الي عليه

راح للشقة
 لقاها متفحمة ... و
لما سال الناس

 قالولة.. ان الست الي كانت
 ساكنة في الشقة 
ماتت في الحريق

وساعتها اتاكد


للكاتبة حنان حسن


 ان الحريق ده كان مفتعل
 وان صاحب البيت 
هو الي دبر للحريق 

عشان يخفي جريمتة

واحمد استنتج...
 ان لما نرمين و حاولت تقاوم مسعد 
قتلها 

وعشان يغطي علي جريمتة
 حرق الشقة

 وقرر احمد انه ينتقم من صاحب البيت

ودخل احمد يتربص لصاحب
البيت في الشقة 
المحروقة

 وانتظر اول  فرصة لما الناس كلهم يناموا... 

يبقي يخرج ويقتلة

زي ما صاحب البيت  قتل زوجتة.... وابنة 
الي في بطنها


لكن اثناء ما احمد كان بينتظر  في الشقة

سمع حد بيفتح الشقة بالمفتاح

فا اتداري.... احمد
عشان يشوف مين الي داخل لشقتة 
بليل كده؟ 

واثناء ما كان احمد بيراقب الراجل المشرد

لقاة كان بيحفر الارض.... 
وبيخرج منها حاجة 

ورجع حطها تاني

 وكانه بيطمن علي الحاجة دي 

وبعد كده
  راح  المشرد عشان ينام في الشقة زي ما كان متعود

 فا خرج عليه احمد وسالة
قال.. انت مين يا راجل انت؟ 

واية الي انت مخبية
 هنا ده؟ 

فا اضطر المشرد انه يقص حكايتة كلها لاحمد

وهنا استوقفت حلم وسالتة. 
قلت.. المشرد ده يبقي زقزوق صح؟ 

رد حلم
 قائلا

ايوه.. وطبعا انتي عارفة حكاية زقزوق

 ولما زقزوق سرد قصتة
 مع اخوة... 
لاحمد


اكتشف احمد
 ان زقزوق واقع عليه الظلم... هو كمان 

من نفس الشخص 

فا سرد احمد
 حكايتة لزقزوق.. 

وصارحة بنيتة 

في الانتقام من مسعد 

واخبره بانه قرر يقتلة

لكن زقزوق
 قالة
لو قتلتة... هتقضي باقي عمرك في السجن... 
 او هتتعدم

فا الافضل اننا نموتة بالحيا 


للكاتبة حنان حسن


ونوقف حالة
 لغاية.. 
ما يجي الوقت
 الي نقدر نثبت عليه جريمتة

 ونقدمة لحبل ا لمشنقة

 وساعتها هتبقي اخدت حقك
 لكن بالقانون

ووافق احمد علي اقتراح زقزوق

 وبالفعل.... 
عاش احمد
 بالشقة المحروقة

 بدون ما حد يعرف
 انه عايش بداخلها 

وكان عامل باب سري في المطبخ
 بيوصل لباب الجنينة الوراني

كان بيدخل ويخرج منه وهو لابس لبس واحدة ست
 عشان لما الناس يشوفوها
 يقولوا انها العفريتة 
الي في الشقة

وزيادة في الامان

 ركب احمد.. كاميرات مراقبة واجهزة تصنت
 في الشقتين 
الي في الدور الارضي
وسالتة
قلت.. تقصد ان شقتي كمان فيها اجهزة تصنت؟ 

قال... ايوه 
كان لازم يعملوا كده

 عشان يامنوا الحقيبة الي فيها السابيك

  
وكان لازم يتصنتوا.... 
ويسمعوا
 لكل المحادثات الي بتحصل
 في الشقة... الي انتي ساكنة فيها 

عشان يحاولوا يخوفوا السكان الي فيها 
ويمشوهم

 وفعلا... كانوا بينجحوا في انهم يطفشوا اي ساكن

 يسكن في الدور الارضي

 لغاية ما جت واحدة جميلة... وطيبة 
سكنت في الشقة..
لكن دي مقدروش يمشوها... 
لانهم لقوها مظلومة زيهم

 اصلهم كانوا بيسمعوها.. وبيتابعوها 
هي وزوجها 

وكان احمد بيسمع كل كبيرة.... وصغيرة بتحصل عندها 
في الشقة

 وكان عايش تفاصيلها


للكاتبة حنان حسن



و كل يوم كان بيكتشف اد ايه
 هي مظلومة مع الانسان الي هي عايشة معاه

لان جوزها كان انسان اناني... وجبان.... وغشاش

استغل السمعة الي طلعت علي الشقة بانها 
(مسكونة) 

وادعي انه تزوج من العفريتة الي فيها

 وهو في الحقيقة

 كان بينتهز فرصة 
ان زوجتة راجعة من الشغل مقتولة
 من التعب 

وبمجرد ما كانت بتنام كان بيجيب 
هو فتيات ليل 
عشان يمارس معاهم الوزيلة
 
وكانت لما زوجتة
 تسالة
 مين معاه جوة؟ 

يقولها
 انه في الغرفةمع زوجتة العفريتة

وطبعا هي مكنش ينفع تعترض
 لانه كان مفهمها ان زوجتة 
(مخلوقة من الجن) 

لغاية ما ربنا كشفة 
وكانت كدبتة سبب انها تطلق منه 

ويوم ما خلصت من الانسان ده
ساعتها احمد كان طاير من السعادة 
عشان... 
ربنا نجاها منة 

بصيتلة
وسالتة...

قلت.... انت بتتكلم عني انا و عادل
صح؟ 

قال... ايوه
قلت... يعني  انت تبقي (احمد)؟ 

هز  حلم راسة
وهو بيقول... ايوه انا اسمي احمد مش حلم

قلت.. يعني مفيش عفاريت في البيت؟ 

قال.. لا مفيش عفاريت

قلت.. 
طيب سؤال
طالما مفيش عفاريت

يبقي انا عندي اكتر من علامة استفهام

 علي حاجات حصلت في البيت هنا

قال.. عايزه تعرفي ايه؟ 

قلت.. خليني ابدء من اول ما دخلت للبيت

 احنا اول ما جينا البيت
في واحدة ست جت لعادل وانا برة 

واديتلة مقشة وممسحةََ.... 
وعرفتة بنفسها 
علي انها 
جارتنا الي قصادنا

مين الست دي؟ 

رد حلم
 قائلا
دي واحدة انا اجرتها بالفلوس
 عشان تعمل كده 

وكمان اديتها  مفتاح السطح
 عشان تديهلكم

 لان المفتاح كان في سلسلة المفاتيح بتاعتي
فقلت استغلة


للكاتبة حنان حسن


وكان هدفي من ده كله 

اني اخوف السكان الجداد... 
 واكدلهم ان البيت كان مسكون

وده كمان  الي خلاني 
 ادفع للشيخ عارف 

عشان ياكدلكم ان البيت فعلا فيه عفاريت

قلت... هو انت الي خليت الشيخ عارف يقول ان البيت فيه عفاريت؟ 

قال.. كان لازم اعمل كده

 عشان مسعد ميدخلش الشقة المحروقة

 وكمان عشان مفيش سكان تعمر في البيت

قلت... تمام

وسالتة
قلت... بس انا في الاول 
لما سمعت صوت حريم في غرفة عادل
 ودخلت ملقتش حد

 في الغرفة 
وعادل كان لوحده؟ 

والموضوع ده اتكرر اكتر من مرة 
فا ازاي؟ 
 والاصوات دي كانت ايه؟ 

رد حلم 

قال... انا هقولك

في اول ما جيتم للشقة... 
عادل كان بيتكلم مره في الموبيل 
في غرفتة.. 

وسمعتة وهو بيقول.. 

انك شبطانة في الشقة وهو مستخسر الايجار 

وعشان كده..
 قرر انه يكرهك في الشقة 
وكان عايزك تخافي
فا كان بياكدلك
  ان في عفاريت في المكان 

وعشان كده كان بيشغل الموبيل بتاعة علي اصوات بنات 

عشان  كان عارف انك هتدخلي تسالي عن الاصوات
 
و لما تدخلي ومتلقيش حاجة 
هتتاكدي ان الشقة فيها عفاريت

ولما لقاكي  سلمتي بان الصوت ده صوت العفاريت 
ومبقتيش تدوري وراه

بدء يجيب فتيات ليل 

ويوهمك بانها اصوات زوجتة العفريتة

قلت... ينهار ازرق اد كده عادل ده كان زبالة؟ 

وتوقفت شوية 
 افكر

وسالتة تاني

قلت في بقي حاجة حصلت 
ولازم تفهمهالي

 لاني انا كده ممكن اتجنن

قال.. ايه هي؟ 

قلت.. زقزوق جه
 قالي
 ان ام عادل هتيجي وتحاول تقتلني
 بالشمع.... والبنزين

ازاي بقي زقزوق عرف الكلام ده؟ 

قال... هفهمك الي حصل


للكاتبة حنان حسن


وبدء حلم يشرحلي

قال.. انا قلتلك اننا كنا مركبين اجهزة تصنت في كل مكان
 في الشقة

وفي اليوم الي اختفي فيه عادل

انتي وصاحب البيت كنتوا بتنظروا عادل في الصالة 

وهو دخل وقفل عليه صح؟ 

قلت.. صح 
وبعدين؟ 

قال... عادل بعد ما دخل غرفتة
 عمل مكالمة مع امة

وقالها... 

زهراء قدرت تجيب شاهد... 
علي اني طلقتها

وبكده لازم ادفعلها
الخمسين الف جنية (مؤخر) 
يا اما هتحبسني

وبعد ما خد وادي مع امه
وشوية.... 
واتفق مع امة في نفس المكالمة
( علي خطة) 
وهي.. 
انه هيهرب من الشباك
عشان
 انتي تشكي 
ان العفريتة اخدتة 

وتعتقدي... ان
الجن هو الي خفاه

ومتروحيش تشتكيه (بالمؤخر) 

وطلب من امة انها تيجي بليل
  وتجيب بنزين وشمعة وتخدرك.. 
وتنثر البنزين 
وبعد ما تنامي.. تولع الشمعة 

وتتركها جنبك
عشان يخلصوا منك 

والندل كان مستسهل فكرة قتلك 
عشان انتي وحيدة  وملكيش حد
 يسالة


مكنش يعرف
اني انا كنت سامع كل المكالمة

وساعتها... كان لازم احذرك

 لكن مكنش ينفع اني اظهرلك واقولك اي حاجة

فا قلت لزقزوق يقوم 
هو بالمهمة دي

قلت.. تمام فهمت

وبصيتلة... ولقيتني عندي لسه 
اسالة

قلت... طيب السؤال دلوقتي بقي؟ 

فين عادل؟ 
وازاي اختفي؟ 

ود حلم 
قائلا
 بعد ما سمعت 
المكالمة 


للكاتبة حنان حسن


الي عملها عادل مع امة 

وعرفت انه هيقفز من الشباك

 اخدت فرش الحشيش الي انتي
 كنتي مخبياة من عادل في المطبخ

وطلبت من زقزوق

 انه ينتظر عادل تحت الشباك 
 ويغفلة... ويحطله المخدرات
 في الحقيبة الي معاة 

وبالفعل.. 
لما نزل عادل من الشباك زقزوق... كعبلة

فا وقع عادل ووقعت منه الشنطة
 وعلي ما قام عادل من الوقعة
كان زقزوق عمل نفسة بيجيبلة الشنطة.... 
وبينضفهالة
 من التراب

وحط فيها المخدرات

وبعد ما زقزوق خلص مهمتة
خرجت انا ورا عادل 

وفضلت متابعة
 لغاية ما امنت عليه   وبلغت عنة

واخيرا.. اتمسك عادل بالحشيش الي معاه

قلت.. تقصد ان عادل محبوس دلَوقتي؟ 

قال.. ايوه

قلت... طيب ليه 
ما حاولتش تطفشني
 انا كمان؟ 

زي باقي السكان
الي قبلي؟ 

قال.. بصراحة في الاول حاولت

ساعة ما ارسلتلكم الست بالمقشة... والممسحة.... ومفتاح السطح

وكنت ناوي اني اطفشكم بجد 
زي غيركم

لكن لما شوفتك وانتي مريضة.... ووحيدة

وشفت تصرفات عادل  الندل معاكي

بدات اتعاطف معاكي

لكن بقي الي خلاني اقرر اني اساعدك بجد

 لما سمعتك بتشتكي ظروفك 
(لمني) صاحبتك في الموبيل

وعرفت ساعتها
 اد ايه ظروفك صعبة 

وعرفت كَمان 
انك وحيدة... وحظك السيئ 
هو الي وقعك في واحد زي عادل

عشان كده... 
قررت ان حمايتك تبقي مسؤليتي 

وسالتة
قلت.. امال ليه
وهمتني انك قتلت عادل
وجيبت التورتة والشموع وهددتني اني لو منفذتش رغباتك هتقتلني؟ 

رد حلم 
قائلا
اي واحدة جميلة وصغيرة زيك.. كانت لازم هتعترض... وترفض
 لما تعرف ان زقزوق العبيط متقدملها

وانتي كان لازم تتجوزي زقزوق عشان الميراث

 وللاسف مكنش ينفع اشرحلك

 عشان كده 
لجات لاسلوب الترهيب

ثم اضاف حلم
 قائلا

وعلي فكرة مش انا بس الي كنت متعاطف معاكي.... 

وعايز احميكي

زقزوق كمان كان متابعك معايا 

وكان متعاطف معاكي جدا

لدرجة انه قرر يتزوجك 

عشان تورثية

 ويبقي بكده منحك قوة تحميكي من عادل 
ومن غيرة

مرزوق كان بيفكر ازاي يامنلك
 مستقبلك كانك بنتة

قلت.. انا عمري ما هنسي زقزوق... 
ولا هنسي الي عملة معايا

 الله يرحمة

رد حلم
قال.. الله يرحمة

قلت.. سؤال اخير

قال... اسالي



قلت... انت ناوي تعمل ايه مع مسعد؟ 

قال.. لازم انتقم منه
واخلية يدفع الثمن غالي

بعد ما استمعت لحلم
شعرت بالياس

فاقمت.. وقفت وانا 
بقول... 
طيب اظن اني ساعدتك واستدرجتهولك زي ما اتفقنا


للكاتبة حنان حسن


انا لازم امشي دلوقتي

رد حلم
قال... هتسيبيني يا زهراء؟ 

قلت.... انا بقول اودعك هنا احسن 
ما اودعك في المحكمة وهما بيحكموا عليك بالاعدام

قال... ليه بتقولي كده؟ 

قلت... انا عارفة انك 
من ساعة ما حبست مسعد
 في الشقة المحروقة 
وانت ناوي تقتلة

واكيد هتتحاكم... وهتتعدم

فا انا بوفر علي نفسي تعب القلب

قال....انا حكيتلك علي كل الي عملة معايا 
و مع مراتي


انتي ازاي مش شايفاه يستحق القتل؟ 

قلت... انا شايفة انك انت الي متستحقش الاعدام
ثم اضفت قائلة

يا حلم... الانتقام سلاح ذو حدين

وانت لو قتلتة 
اكيد هتتعدم... او تتسجن 
طول عمرك

سلمة للبوليس يا حلم

وانا هشهد معاك علية

وقبل ما يرد حلم
سمعنا صراخ في الشقة المحروقة

وجرينا بسرعة وفتحنا باب شقتي 
وبمجرد ما الباب اتفتح

لقينا الجيران علي باب الشقة

وكان علي الباب
 ناس كتير
 واقفين يترقبوا 
الصراخ 
الي خارج من خلف الباب المحروق 

ومكنش حد فيهم عنده الجراءة 
انه يقترب من الباب

فا دخلنا انا وحلم 

واتفاجئنا
 بان الي كانت بتصرخ هي ام عادل 

لكن للاسف 
ملحقنهاش

لاننا علي ما دخلنا
لقيناها واقعة علي الارض 
وسط بركة من الدماء

وفضل حلم يدور في كل مكان علي مسعد

ولقيتة... بيقولي

مسعد مش موجود

لكن قبل ما  حلم يكمل كلامة

لقينا الجيران بيقولوا
انهم
مسكوا مسعد وجابوه قبل ما يهرب

فقد سمعوا الصراخ
وشافو مسعد بينط من الشباك 
وهدومة كلها دم

فا امسكوا به

والغريب في الامر 

ان مسعد كان معترض انهم امسكوا به


للكاتبة حنان حسن


وكان بيسال
 هما مسكوه ليه؟ 

واثناء ما كان الناس ممسكين به عشان يسلموه  لرجال البوليس... 


كان عمال 
يقولهم 
سيبوني... بتمسكوني ليه؟ 
 العفريتة هاجمتني فا قتلتها 
وواضح ان مسعد كان واثق 
انه قتل العفريتة

 الي في الشقة المحروقة فعلا


ويظهر ان كلام زقزقوق 
هيتحقق
 ومصير مسعد هيبقي مستشفي الامراض العقلية

وهيبقي الجزاء من جنس العمل

المهم استغل حلم الهيصة قبل البوليس ما يوصل.. 

وحفر الارض وخرج الحقيبة الي فيها السبائك الذهبية

 واخذنا الحقيبة وغادرنا المكان 

وذهبت لاستلم ميراثي

 وبصراحة... 
حلم وقف معي  بشهامتة المعتادة


حتي استلمت كل ميراثي
فا عينتة  مديرا.. لاعمالي

وساعدني حلم علي 
اني اسدد ديون المصنع 
واشغلة مرة اخري

وطبعا.... 
منذ ان ظهرت بالملايين التي امتلكها
 كا سيدة من سيدات المجتمع الراقي

اصبح يتهافت علي الزواج مني 

كثير من رجال الاعمال.... 
والشخصيات المهمة

وكان حلم بيتابع ما يحدث...
 في حزن

وبصراحة.... انا مكنتش بفكر في اي حد
 من الناس 
المصلحجية دول

وعيني كانت علي لوح الثلج 
الي مش عايز ينطق (حلم) 

وكنت هموت واتجَوزة

لكن كان واضح ان 
الفلوس عاملة حاجز بيني وبينة 
ومخلياة مش عايز ينطق

وفي يوم

قلت مبدهاش بقي

وطلبتة في الموبيل 
وقلتلة..

 تعالي حالا يا حلم انا عايزاك

ولما وصل

قال... خير في حاجة حصلت؟ 

قلت.. اه انا كنت عايزة اقولك اني.. 

خلاص يا حلم 

انا قررت اتزوج

بصلي اوي وكنت حاساه هيبكي

قال.. هتتجوزي؟ 

قلت... ايوة  يا حلم هتجوز 

منتا عارف 
اني متقدملي اكثر من حد 
وكلهم احسن من بعض

بصلي حلم بحزن

 وقال
ايوه عارف

قلت...انا بقي فتحت باب التقديم يعني
 َاي حد 
عايز يتقدملي يتفضل

واخد بالك انت يا حلم؟ 

قال... يعني هتسيبي كل الناس الاغنياء
 دول 
وهتقبلي اي حد
 حتي لو كان فقير؟ 

قلت.. وليه لا؟ 
بصلي وهو مستغرب

فا قلتله
عموما.. 
انا مش هتجوز اي حد كده وخلاص

الي هيتجوزني 
لازم ينفذلي ثلاث رغبات


للكاتبة حنان حسن


قال.. ثلاث رغبات؟ 

قلت.. اه

قال... ايه هما؟ 

 قلت.. اولا يكون يحبني زي منا بحبة

قال.. وتاني رغبة؟ 

قلت... يكون غبي ومبيفهمش

قال... غريبة الرغبة دي؟ 

قلت يا سيدي بجملة الرغبات الغريبة

قال.. وثالت رغبة؟ 

قلت...يكون من الشخصيات الي بتيجي في الحلم (حلم) 

قال... ازاي يعني؟ 

قلت... يعني بحلم بيه... 
وانا صاحية
 وكمان وانا نايمة... 

وياريت بالمرة يكون اسمة (حلم) 

قال تقصدي اية؟؟؟ 

قلت... برافوا انت الشرط التاني متوفر فيك جدا
فا اية؟؟؟ 

قال... انتي تقصديني انا بجد ؟ 

قلت... ايوه بقي اخيرا فهمت؟؟؟ 

الحمد لله
 قلت ايه بقي؟؟؟ 

قال.. انتي كتير عليا يا زهراء
وبقيتي حلم صعب احلمة

قلت.. وانت حلم وانا نفسي احققة

قال.. هترجعي تندمي؟ 
 
قلت اندم.... اندم
بس اتجوزك

و نبقي حققنا
( اغرب واجمل رغبة )

اتمنيناها لغاية دلوقتي. 





كده الرواية خلصت
اتمني تكون عجبتكم ونالت استحسانكم

لو الرواية عجبتك ضع تعليقا يشجعني علي سرد المزيد من القصص

والي اللقاء مع رواية اخري من رواياتي باذن الله
واخيرا بحبكم جميعا في الله
مع تحياتي
الكاتبة
حنان حسن

التعليقات

BLOGGER: 20
  1. روعة كل قصصك بالتوفيق ياحبيبتى

    ردحذف
  2. جميلة اوى تسلم الايادي

    ردحذف
  3. بصراحه كل رواياتك ماشاءالله جميلة جدا ربنا يوفقك كمان وكمان

    ردحذف
  4. جميلة ومشوقة بالتوفيق

    ردحذف
  5. جميلة جدا جدا

    ردحذف
  6. جميله جداااااا

    ردحذف
  7. جميله جدا جدا جدا جدا جدا جدا جدا

    ردحذف
  8. رووووووعة

    ردحذف
  9. حلوة اوى اوى اوى تحفة بجد تسلم ايدك ودماغك دى ياشيخة

    ردحذف
  10. جميل جميله جدا

    ردحذف
  11. مشاء الله عليك جميلة ودايما مبدعة ربنا يبارك فيك ويخليك

    ردحذف
  12. الرواية جميلة وانا اتابع كل راوياتك كملي والتوفيق ❤❤

    ردحذف
  13. جميله جدا جدا واسلوبك حلو في التشويق

    ردحذف
  14. جميلة ورائعة شكرا

    ردحذف
  15. الروايه جميله قوي وبجد برافو عليك

    ردحذف
  16. جميلة جدا واللة أكبر عليكي وبجد بشجعك انك تعملي روايات تانية كلنا بنحبك😍

    ردحذف
  17. حلوة اوى اوى

    ردحذف

الاسم

رواية ابقى معي (stay with me),7,رواية أحاسيس ممنوعة,8,رواية إحتياج أنثى,12,رواية أحضان ممنوعة,12,رواية أحضنيني,12,رواية أحيا بأنفاسك,10,رواية إغتصاب في الحلال,8,رواية أغرب رغبة,10,رواية البعض يفضلونها ساخنة,12,رواية الرغبة قبل الحب احيانا,4,رواية العشق المسموم,10,رواية المطلقة و البواب,8,رواية إمرأة لعوب,12,رواية أنفاس ساخنة,10,رواية بت شمال,10,رواية بنت ليل,10,رواية تحت بير السلم,12,رواية جواز عرفي,10,رواية حضن الأرامل,13,رواية خلف أسوار الخرابة,6,رواية دعارة مشروعة,6,رواية رغبة شرسة,9,رواية زفافي على مريض إيدز,7,رواية زواج متعة,7,رواية زواج مع إيقاف التنفيذ,5,رواية زوجة للإيجار,12,رواية زوجة محرمة ليلا,12,رواية شبة أنثى,12,رواية عشقتك رغما عنك,11,رواية علاقة ساخنة,9,رواية غرام في الظلام,9,رواية فضيحة بالدور الأرضي,5,رواية فضيحة طبيب,13,رواية فعل فاضح,12,رواية قادر و فاجر,1,رواية كان في و خلص يا بيبي,13,رواية لازم قبل الدخلة,6,رواية ليلة زفاف زوجي,10,رواية ليلة زفافي على أخي,10,رواية مجنون سارة,12,رواية مذكرات راقصة محترمة,5,رواية مطلوب عانس,12,رواية مطلوب مساعد قاتل,4,رواية نبض ميت,12,رواية نصف عذراء,7,رواية نوع من الحب,12,قصص و روايات,438,
rtl
item
حنان حسن - كاتبة روائية: رواية أغرب رغبة - ‏الجزء ‏العاشر (الأخير)
رواية أغرب رغبة - ‏الجزء ‏العاشر (الأخير)
رواية أغرب رغبة الجزء العاشر (الأخير) - للكاتبة حنان حسن - ستجد الرواية كاملة على المدونة - قراءة ممتعة. قصص,روايات,رواية,قصة,حنان حسن
https://lh3.googleusercontent.com/-vnouzp5UBus/YCE_7cB5NTI/AAAAAAAADIs/2u7keDsElbMLrunRmcS1QbpTV0CbzNmYwCLcBGAsYHQ/s16000/1612791785263237-0.png
https://lh3.googleusercontent.com/-vnouzp5UBus/YCE_7cB5NTI/AAAAAAAADIs/2u7keDsElbMLrunRmcS1QbpTV0CbzNmYwCLcBGAsYHQ/s72-c/1612791785263237-0.png
حنان حسن - كاتبة روائية
https://www.hananstory.com/2021/02/blog-post_8.html
https://www.hananstory.com/
https://www.hananstory.com/
https://www.hananstory.com/2021/02/blog-post_8.html
true
3044855969157461923
UTF-8
تم تحميل جميع المنشورات لا توجد منشورات إظهار الكل اقرأ المزيد رد إلغاء الرد مسح بواسطة الرئيسية الصفحات المنشورات اظهار الكل مرشحه لك التصنيف الارشيف SEARCH كل المنشورات لا يوجد منشور مطابق لطلبك Back Home الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت احد إثنين ثلاثاء اربعاء خميس جمعة سبت يناير فبراير مارس إبريل مايو يونيو يوليو اغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر يناير فبراير مارس ابريل مايو يونيو يوليو اغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر الآن منذ دقيقة $$1$$ minutes ago منذ ساعة واحدة $$1$$ hours ago امس $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago منذ اكثر من 5 اسابيع متابعين متابعة هذا المحتوى للعضويات المميزه الخطوة الأولى: شارك المحتوى على وسائل التواصل الإجتماعي الخطوة الثانية: اضغط على اللينك على شبكات تواصلك انسخ الكود بالكامل اختر الكود بالكامل تم نسخ الكود بالكامل Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy Table of Content